جثة رضيع في مرحاض الطائرة

0 600

عثر طاقم عمل الخطوط الجوية الأثيوبية ، على جثة طفل حديث الولادة داخل مرحاض الطائرة، بعد أن حطت في مطار بيروت- لبنان.
وكانت الطائرة الأثيوبية، وتحديدًا الرحلة رقم 461، قد حطّت فجرًا في مطار رفيق الحريري الدولي في لبنان، وبعد ذلك عُثر داخل مرحاضها على طفل حديث الولادة، ليتبيّن بعد التحقيق أنه توفي قبل حوالى نصف الساعة من هبوط الطائرة.

وعلى الفور تم الاتصال بالقوى الأمنية التي أجرت التحقيقات اللازمة وتمكنت من اكتشاف هوية الوالدة، وبعد الاتصال بالنيابة العامة، تقرر إعادة الأم مع جثة الطفل إلى أثيوبيا على الطائرة نفسها.
يشار إلى أنّ حادثة مماثلة حصلت الشهر المنصرم، حيث إنه وقبل دقائق من هبوط طائرة تعود لشركة “طيران آسيا” في نيو دلهي في الهند، عُثر على جثة جنين داخل المرحاض.

وفي التفاصيل، فقد وُجد الجنين ملفوفًا بورق المرحاض، حيث تمت الولادة التي حصلت قبل أوانها على متن الطائرة، إنما التقارير الطبية أكدت أنّ الجنين وُلد ميتًا.
وفور الهبوط استجوبت الشرطة جميع السيدات اللواتي سافرن على متن هذه الرحلة، وألقت الشرطة القبض على الوالدة التي تبلغ من العمر 19 عامًا.
وتبيّن من خلال التحقيق معها، أنها كانت متوجّهة إلى الهند للمشاركة في مسابقة، ولم يكن مدرّبها على علم بأنها حامل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::