توسيع المساحات المخصصة لإنتاج الحبوب

0 209

شهدت المساحات المخصصة لإنتاج الحبوب بولاية ورقلة خلال الموسم الفلاحي الحالي توسعا بنسبة خمسين في المائة مقارنة بالموسم الفلاحي المنقضي، حسب ما استفيد من مسؤولي الولاية.

وأصبحت المساحات الموجهة لإنتاج الحبوب سيما القمح بنوعيه الصلب واللين هذا الموسم في حدود 4.478 هكتار مقابل 2.446 هكتار في الموسم الفلاحي الفارط, كما جرى توضيحه .

وعلى الرغم من التطور “الإيجابي” الحاصل بخصوص هذا الجانب إلا أن ذلك يبقي “غير كاف”، لاسيما مع إحصاء عدد معتبر من الفلاحين ممن استرجعت منهم الأراضي التي سبق وأن استفادوا منها في إطار الامتياز الفلاحي والذين لم يقوموا بأية مبادرة تدل على جديتهم في تجسيد مشاريعهم ميدانيا، مثلما ذكر والي الولاية على هامش إشرافه بالمزرعة النموذجية سويسي مفتاح بمحيط غزالات رقم/ 3 / بقرية افران (بلدية أنقوسة) على انطلاق حملة الحرث و البذر للموسم الفلاحي 2018/2019 .

لقد حان الوقت لاستبدال هؤلاء الفلاحين المقدر عددهم بـ 574 فلاحا وبمجموع 125.582 هكتار من الأراضي المسترجعة بمستثمرين ممن يملكون رغبة حقيقية في خدمة الأرض “، كما أضاف السيد عبد القادر جلاوي.

ودعا الوالي مسؤولي قطاع الفلاحة إلى “إبلاغ الوزارة الوصية بأسماء الفلاحين المتقاعسين عن خدمة الأراضي التي منحت لهم في أوقات سابقة قبل أن تنزع منهم لمنعهم من الحصول على أراضي فلاحية في جهات أخرى من الوطن بمبررات واهية، بما يسمح بالحفاظ على جهد الإدارة”.

كما حث على الإسراع في وضع خريطة فلاحية بولاية ورقلة يتم على ضوئها تبيان أملاك الدولة من الأملاك الخاصة وأيضا الفلاحين الذين تحصلوا على الأراضي في إطار الاستصلاح الفلاحي وكذا الأراضي التي لم توزع بعد وتلك التي استرجعت من أصحابها في إطار عملية تطهير العقار الفلاحي تمهيدا لإعادة توزيعها على مستثمرين آخرين.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::