توزيع 2754 سكنا ضمن مختلف الصيغ في سوق أهراس

0 409

أشرف بسوق أهراس وزير الأشغال العمومية والنقل عبد الغني زعلان على حفل توزيع 2754 سكنا ضمن مختلف الصيغ وذلك وسط فرحة عارمة للمستفيدين حسب ما لوحظ.

وتتضمن هذه الحصة السكنية التي تم توزيعها في حفل جرى بقاعة المحاضرات “ميلود طاهري” بمدينة سوق أهراس بحضور سلطات الولاية المدنية والعسكرية والقضائية وعدد من المجاهدين وعينة من المستفيدين من 2000 إعانة للسكن الريفي لعديد بلديات الولاية و754 سكنا عموميا إيجاريا (202 سكنات بسدراتة و162 ببلدية أم لعظايم و100 ببئر بوحوش و100 بسوق أهراس و80 سكنا بتاورة و50 وحدة بعين الزانة و30 بوادي الكباريت و30 سكنا كذلك ببلدية سيدي فرج). واعتبر الوزير في كلمة ألقاها بالمناسبة أن الاحتفاليات المنظمة حاليا عشية إحياء الذكرى الـ64 لثورة نوفمبر 1954 عبر عديد ولايات الوطن لتوزيع 80 ألف وحدة سكنية ضمن مختلف الصيغ عبر الوطن “شاهد من شواهد وفاء رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة بالوعود التي قطعها على نفسه”. وأشار زعلان إلى أن ملف السكن “كان ولا يزال أحد أولويات برنامج رئيس الجمهورية” حيث لم يدخر جهدا -كما قال الوزير- من أجل تحقيق هذا الهدف من خلال إعطاء تعليماته للحكومة لإطلاق برامج ضخمة لبناء السكنات مع وضع صيغ مختلفة تتناسب واحتياجات المواطنين ورغباتهم في ظل سياسة شاملة لا تقتصر على تلبية الطلب المتزايد على السكن فحسب بل تأخذ بعين الاعتبار متطلبات النوعية والخصوصيات المحلية وتطور المدن وتسييرها وعصرنتها في إطار سياسة تهيئة الإقليم علاوة على القضاء على السكن الهش والتقليل من حدة النزوح الريفي. وذكر الوزير بأن هذا الجهد والاستثمارات الضخمة كللت في السنوات الأخيرة بتشييد مدن جديدة وأقطاب حضرية عبر التراب الوطني وفق أنماط عصرية” مضيفا بأن “لغة الأرقام هي وحدها الكفيلة بأن تعبر بحق عن ضخامة البرامج السكنية التي أطلقتها الدولة منذ 1999 والتي كللت بإنجاز أكثر من 4 ملايين سكن وتبقى 1,6 مليون وحدة سكنية مبرمجة في آفاق 2019 . من جهة أخرى أعلن السيد زعلان أنه سيتم بولاية سوق أهراس في “القريب العاجل” انطلاق مشروع إنجاز ازدواجية الطريق الوطني رقم 16 الذي سيربطها بالطريق السيار شرق-غرب ما سيخفف -كما قال- من حدة عزلتها ويزيد من انفتاحها وانتعاش اقتصادها. وسيضاف إلى ذلك -الوزير- انطلاق مشروع تحديث خط السكة الحديدية وازدواجيته ليربط سوق أهراس بولايتي تبسة وعنابة في إطار استغلال منجم الفوسفات بجبل العنق (تبسة) ومركب تحويل الفوسفات بوادي الكباريت (سوق أهراس) ما سيمكن -كما قال- من استحداث آلاف مناصب الشغل كما سيتعزز قطاع النقل “عما قريب” بوضع قيد الخدمة لقطار “كوراديا” العصري على مستوى خط عنابة- سوق أهراس فضلا عن تعزيز القدرات المائية بالولاية حيث سيتم الشروع في إنجاز مشروع استراتيجي لنقل المياه الصالحة للشرب من ولايات مجاورة بحجم 100 مليون متر مكعب.

إلياس. ر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::