تم تسليمهم إلى المديرية العامة للحماية المدنية جمعية العلماء تتبرع بـ 250 حقيبة أكسجين

91

سلمت جمعية العلماء المسلمين أمس، 250 حقيبة أكسجين تحتوي على مستلزمات طبية مساعدة للتنفس كهبة للمديرية العامة للحماية المدنية. وتم تسليم هذه الهبة التضامنية بالوحدة الوطنية للتدريب والتدخل للحماية الوطنية بالحميز من طرف رئيس جمعية العلماء المسلمين، عبد الرزاق قسوم، إلى المدير العام للحماية المدنية، العقيد بوغلاف بوعلام.

وفي تصريح له، قال قسوم، أن هذه المبادرة تمت بالتعاون مع جمعية جزائريون متضامنون القائمون بالخارج وذلك ل”تخفيف معاناة المصابين بفيروس كورونا”.

وأضاف،أن جمعيته ستقوم بنفس المبادرة مع الحماية المدنية عندما تتحصل على المكثفات و مولدات الأكسجين.

أما ممثل جمعية جزائريون متضامنون، حسان هاروني، فقال، أن الجالية الجزائرية المقيمة بالخارج أرادت أن تساهم هي الأخرى مع الشعب الجزائري عن طريق شراء سيما معدات طبية مذكرا أن جمعيته قامت بعمليتين متتالتين من هذا النوع بمشاركة جمعية العلماء المسلمين.

مدير عام الحماية المدنية،فقد عبر عن امتنانه لهذه الهبة التضامنية، مشيرا إلى كل ما تقوم به الجمعية من حملات تضامنية وأعمال تطوعية على المستوى الوطني والدولي لاسيما خلال أزمة كورونا.

 

سامعي محمود

التعليقات مغلقة.

الاخبار::