تم التطرق ملف النظافة والانتخابات ايضا والي سوق أهراس يقيم وضعية عدة مشاريع تنموية

2٬782

ترأس والي سوق أهراس بوزقزة لوناس اجتماعا تقييميا حضور الأمين العام للولاية، والسادة رؤساء الدوائر والمدراء التنفيذيين المعنيين، هذا لمتابعة والوقوف على سير عدد من الملفات الراهنة والتي من أهمها وضعية تجسيد برنامج التزويد بالغاز الطبيعي والطاقة الكهربائية عبر بلديات الولاية: حيث تم تقديم عرض مفصل حول مدى تقدم المشاريع المسطرة في هذا الإطار البرنامج القطاعي أو في إطار صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية والتي رصدت لها أغلفة مالية معتبرة، حيث تم تخصيص 600 مليار سنتيم لربط أكثر من 20000 عائلة بالغاز الطبيعي، أين قدر عدد العائلات المستفيدة من هذه المادة الطاقوية مع نهاية السنة الجارية أكثر من 8000 عائلة أغلبها تلك القاطنة بمناطق الظل.
أما بخصوص توسيع شبكة الربط بالطاقة الكهربائية، فقد خصص لها غلاف إجمالي يتجاوز 136 مليار سنتيم بهدف ربط 6000 عائلة، وسيتم مع نهاية السنة الحالية الانتهاء من ربط 4000 عائلة ضمن هذا البرنامج في انتظار استكمال ما تبقى منه (2000 عائلة) خلال السنة المقبلة.
وقد أكد والي سوق أهراس على إيلاء العناية الفائقة بمتابعة هذا الملف والسهر على تجسيده عبر التنسيق بين مختلف المتدخلين والإسراع في استكمال الإجراءات الإدارية والمالية ورفع كافة العوائق من أجل تسريع وتيرة ربط المواطنين بهذه المواد الطاقوية ذات الأثر المباشر في تحسين إطارهم المعيشي.
هذا وقد تم التطرق إلى الدخول الاجتماعي، الذي مر في ظرف جد حسنة، حيث تم التركيز على الإطعام المدرسي عبر توفير الوجبة الساخنة منذ أول يوم من الدخول المدرسي. مع مراعاة البروتوكولات الصحية المرتبطة بالوضعية الوبائية لفيروس كوفيد19 وكذا الاستمرار في حملة التلقيح لحماية الوسط المدرسي من تفشي الوباء.
كما شدد والي الولاية على تجند الجميع لإنجاح الدخول الاجتماعي وضمان الخدمة العمومية، والسهر على توفر مختلف المواد الغذائية والطاقوية.
وفي سياق نظافة المحيط وترتيبات الوقاية من الأخطار المحتملة للتقلبات الجوية، ألح المسؤول الأول عن الهيئة التنفيذية في هذا الإطار على مواصلة حملات النظافة وكذا عمليات تنظيف المجاري المائية والبالوعات ومعالجة النقاط السوداء المعرضة لخطر الفيضانات عبر كافة بلديات الولاية مع حشد كل الوسائل المادية والبشرية للتدخل في حالة الضرورة، مع وضع مخططات النجدة والتدخل المخصصة لهذا الغرض، كما تم التطرق إلى وضعية تقدم تجسيد برنامج السكن الريفي: حيث أمر الوالي بضرورة استدراك التأخر المسجل في تجسيد الإعانات الموجهة للسكن الريفي مع المتابعة الجدية والمستمرة للوقوف على الوضعية الحقيقية لمدى التزام المستفيدين من هذه الإعانة بتجسيدها تحت طائلة استرجاعها بالنسبة للمتقاعسين.
كما يتعين الإسراع في مختلف الإجراءات الإدارية ذات الصلة بالملف بالتنسيق مع جميع المصالح المعنية، مشددا في نفس السياق على ضرورة إيلاء العناية اللازمة بهذا الملف على غرار باقي الصيغ السكنية نظرا لأثره الاجتماعي المباشر في تحسين الإطار المعيشي للمواطنين. فيما كانت النقطة الأخيرة التي وقف عندها والي سوق أهراس رفقة الحاضرين من مديرين تنفذين هي الانتخابات المحلية الخاصة بالبلدية والولائية أين أكد لوناس بوزقزة على توفير كل الوسائل المادية الضرورية ووضعها تحت تصرف السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات من أجل تسهيل مهامها في تنظيم وإنجاح تنظيم الانتخابات المحلية المقبلة المزمع تنظيمها في 27 نوفمبر من السنة الجارية، والتي حتما ستكون عبارة عن عرس ديمقراطي جديد يضاف للأعراس السابقة يصنعه أبناء الجزائر

التعليقات مغلقة.

الاخبار::