تمثلت في زرع مفصل اصطناعي للورك ثنائي الحركة 8 عمليات جراحية ناجحة بمستشفى هواري بومدين بسدراتة بسوق أهراس

2٬454

تم بالمؤسسة العمومية الإسشفائية هواري بومدين بسدرتة  بولاية سوق أهراس، إجراء 8 عمليات جراحية معقدة، لزرع مفصل الورك ثنائي الحركة، في إطار التوأمة بين مستشفى بن رشد بعنابة، وذات المؤسسة، وهذا تحت إشراف البروفيسور يحي عبد السلام، رئيس مصلحة الطب وجراحة العظام بالمستشفى الجامعي بعنابة، والممارس المتخصص الطبيب لشطر رشدي، فضلا عن الممارس المتخصص أيضا ميصالحي حمزة، وغيرهم من الأطباء المختصين، الذي نجحوا في هذه العمليات، حيث لم يتم تسجيل أي مضاعفات، حسب شهادة المرضى، الذين أجريت لهم هذه العمليات، التي تعتبر الأولى من نوعها بولاية سوق أهراس، وهي مكلفة كثيرا ماليا، إذا تم إجراءها في عيادات خاصة، والتي تفوق ال 70 مليون للعملية الواحدة، فضلا عن معاناة التنقل للولايات المجاورة كعنابة وقسنطينة…

وقد عبر لعموري جمال مدير المؤسسة العمومية الإستشفائية هواري بومدين بسدارتة “للراية” التي كانت حاضرة في هذه العمليات، عن مدى شكره للفريق الطبي، الذي أشرف على هذه العمليات، من المستشفى الجامعي بعنابة، وخاصة البروفيسور يحي عبد السلام، والممارسين أخصائيين لشطر وميصالحي والدكتور فرحي بوعكاز ودكاترة التخذير والانعاش الدكتور شنوف وموساوي وكذا الطاقم الشبه طبي، الذين قاموا بكل ما يلزم لتحقيق هذه النتائج الإيجابية على إثر هذه العمليات الناجحة، رغم صعوبتها، والتي جعلت الابتسامة تعود للمرضى، بعد أن فقدوا الأمل في المشي العادي، ودون ألم، وهذا بفضل أطبائنا الماهرين المتخرجين من الجامعات الجزائرية، عبور للراية عن استعدادهم لإجراء مئات العمليات، إذا تم توفير الوسائل الضرورية، على غرار المفاصل الاصطناعية التي تعتبر أولى الأوليات لمثل هذه العمليات.

هذا وقد استحسن المرضى الجهد المبذول بهذه المؤسسة العمومية الإستشفائية هواري بومدين بسدراتة، من طرف إدارة المؤسسة وكل الطاقم والأطباء والممرضين ورؤساء المصالح، وجنود الخفاء ..فكلهم يد واحدة من أجل شفاء المرضى، وتوفير كل الإمكانيات المادية والبشرية، خاصة الأطباء المختصين الذين خففوا من ألام المرضى في مختلف الأمراض بما فيها جراحة العظام والمفاصل.

وفي ذات المناسبة تم تكريم الأطباء الذين أجروا هذه العمليات، حيث اغتنمت إدارة المستشفى الفرصة لتقديم التهاني للطبيب المتخصص ميصالحي حمزة، بعد نجاحه وترقيتة للعمل في المستشفى الجامعي بعنابة، ومن بين الذين تم تكريمهم في هذه الأيام الجراحية الطبية، فضلا عن مراسلي الراية وإذاعة سوق أهراس وقناة النهار، عامل نظافة، ببلدية سدراتة، يقوم يوميا بمفرده ودون طلب منه، بجمع النفايات، من داخل المستشفى، بالإضافة إلى شخص متطوع،  صاحب صهريج، يتقدم يوميا كذلك بجلب الماء  للمرضى، بالمؤسسة العمومية الإستشفائية هواري بومدين بسدارتة، التي تعاني من تذبذب في  المياه الصالحة للشرب، ويعتبر هذا الأمر من أهم المشاكل التي تعاني منها هذه المؤسسة التي تقدم خدمات جمة لمواطني دائرة سدراتة  وضواحيها.

لعريبي لزهر

التعليقات مغلقة.

الاخبار::