تلقيح 1729 شخصا ضد البوحمرون في برج بوعريريج

0 222

كشف السيد عبد الله قاسي مدير الصحة والسكان بولاية بوعريريج، أن هذه الأخيرة باشرت تحقيقا حول كل حالة مسجلة لداء الحصبة أو البوحمرون، والذي انتشر بالولاية منذ شهر فيفري، وتسبب في أزيد من 100 إصابة مع تسجيل 05 وفيات في أوساط الرضع . وطمأن ذات المتحدث المواطنين، مؤكدا بأن هذا الوباء لا يستدعي القلق بعدما أخذت المصالح الصحية كل التدابير والإجراءات اللازمة للحد من انتشاره، وأضاف أن المديرية قامت بتشكيل خلية يقظة مشكلة من أطباء مختصين، أطباء عاملين وتقنيين في الصحة العمومية بالتنسيق مع مصالح الأوبئة والطب الوقائي للمؤسسات العمومية للصحة الجوارية، والمؤسسات العمومية الاستشفائية للتكفل بالحالات والسيطرة على الوباء والحد من انتشاره.

تطبيقا حسب البيان للتعليمة الوزارية رقم 03 المؤرخة بتاريخ 20/03/2019، الخاصة بالمتابعة الوبائية لحالات الحصبة والتكفل الأنجع بها وذلك بوضع مخطط عملي للحد من انتشاره والتكفل بالحالات المسجلة، والمتمثل في القيام بتحقيق وبائي حول كل حالة مسجلة

والذي تبين من خلاله أن الفئات الأكثر إصابة هي الفئات الأقل من 12 شهرا، وهي دون سن التلقيح داعيا إلى التقيد برزنامة التلقيح الوطنية المسطرة من قبل الوزارة على مستوى وحدات الأمومة والطفولة

وكذا القيام بإجراءات وقائية لمحيط المرضى بتوسيع محيط التلقيح حول الحالات المسجلة لأزيد من 1729 ملقح، إضافة إلى تكوين خلية يقظة على مستوى المديرية مع تدعيم المتابعة الوبائية لاحتواء الحالات المسجلة، مع التبليغ الفوري واليومي للحالات المسجلة على مستوى المؤسسات الصحية بالولاية، مؤكدا أن جميع الحالات المسجلة تم التكفل بها على مستوى المصالح الاستشفائية.

ريـــان.ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::