تصريحات بلماضي تهز “فيفا” إليكم الوعود التي تلقتها الجزائر

3٬197

حرّكت تصريحات المدير الفني الجزائري، جمال بلماضي، الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، بعد أن اتهم “كاف” بعدم لعب دور عادل في المباريات التي يلعبها “محاربو الصحراء“، بالنظر لظلم التحكيم في المواجهة التي جمعتهم بمنتخب زامبيا خلال مباريات الجولة الخامسة من تصفيات كأس أمم أفريقيا.

وكشفت مصدر من داخل أروقة الاتحاد الجزائري لكرة القدم أن “فيفا” قد طلبت تفسيرات من نظيرتها الأفريقية، على ضوء التصريحات التي أدلى بها بلماضي لوكالة الأنباء الجزائرية، واتهم بها “كاف” باللجوء إلى لعبة الكواليس من أجل إيقاف سلسلة النتائج الإيجابية التي يسجلها بطل أفريقيا.

وبالعودة لتفاصيل القضية، عيّن الاتحاد الأفريقي للعبة حكماً من بوركينا فاسو في الأسبوع الأخير من التصفيات التي واجهت فيها الجزائري منتخب بوتسوانا، علماً أن منتخب بوركينا فاسو سيواجه محرز ورفاقه في تصفيات كأس العالم 2022، ما جعل بلماضي يشكك في نيته التعمد في منح بطاقات صفراء كثيرة للاعبيه، من أجل منعهم من التواجد في مواجهة منتخب بلده، خاصة أن البطاقات والعقوبات تمتد من تصفيات “الكان” لتصفيات “المونديال”.

وأكد ذات المصدر أن “فيفا” قد وعد بلماضي بضمان ظروف أفضل للمنتخب الجزائري، عقب تلقيه تقريراً متكاملاً أوضح الظلم الذي طبقه حكم جزر القمر في مباراة زامبيا، بمنحه ركلتي جزاء خياليتين تسببتا في خسارة الجزائر نقطتين.

واعتبر الاتحاد الدولي أن الجزائر بصفتها بطلة لكأس أمم أفريقيا في نسختها الأخيرة تستحق فعلاً اهتماماً أكبر بعد أن صارت واجهة الكرة الأفريقية، حيث ينعكس الظلم الذي تتعرض له على سمعة اللعبة في القارة السمراء.

وأوضح بلماضي، عقب نهاية مباريات التصفيات، في مؤتمر صحافي، أن الجزائر قد رفعت تظلماً للهيئات الرسمية وأنها لن تسكت عن حقوقها، بينما وجه رسالة للسلطات الجزائرية من أجل حفظ جميع حظوظها قبل دخول معترك تصفيات كأس العالم 2022.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::