بين ديلور وبراهيمي..

نجما الجزائر يثيران الانقسام في الدوري الفرنسي منذ أول جولة

1٬865

تسبب لاعبا منتخب الجزائر، بلال براهيمي وأندي ديلور في انقسام شديد بين جماهير ناديهما نيس، بعد أول جولة من الدوري الفرنسي.

وشارك ديلور وبراهيمي في تعادل نيس مع تولوز 1-1، السبت، في الجولة الأولى من الدوري الفرنسي، حيث ظهر ديلور أساسيا، بينما شارك براهيمي بديلا في آخر 20 دقيقة.

وحصد بلال براهيمي كل الثناء من طرف أنصار فريق “الريفيرا”، حيث وصفوه بـ”اختصاصي التوغلات”، بعدما أعطى روحا جديدة للقاطرة الأمامية للفريق فور دخوله.

بند غريب يهدد طموحات لاعب منتخب الجزائر

ونجح الجناح الطائر في تقديم تمريرة حاسمة رائعة، بعد انطلاقة وسط مدافعي المُنافس، قبل أن يمنح كرة على طبق من ذهب لآيرون رامسي الذي لم يجد صعوبة في وضعها في الشباك.

المزيد من المشاركات

تحميل العدد:2618

هل يواجه السويد؟

أثار الجدل..

وغرّد أحد مُتابعي نادي نيس على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر“، قائلا: “لدينا ستينجس الذي يبقى لاعبا رائعا، ولكنه لا يمتلك نفس القدرة على التوغل التي يمتلكها براهيمي“.

وأضاف آخر : “هل يُمكننا الحديث عن غويري؟ براهيمي تمكن في دقائق قليلة من تقديم ما هو أفضل منه بكثير“.

وكتب ثالث: “يبدو بأن المدرب لوسيان فافر مُعجب كثيرا ببراهيمي، أعقتد أن أيام ستينجس في النادي أصبحت معدودة“.

وعلى العكس من براهيمي، فقد وجد ديلور نفسه عُرضة لإنتقادات شديدة، حيث غرّد أحد المُشجعين قائلا:”أعلمأن الجميع يُحب ديلور، ولكن علينا أن نكون واقعيين، أي شخص يعرف الكرة جيدا، يعي بأن هذا اللاعب صفر من الناحية التقنية“.

وكتب آخر: “اليوم بتواجد أندي ديلور كنا نلعب بـ10 لاعبين فوق أرضية الميدان، لقد سجل أهدافا مهمة الموسم الماضي، ولكنه لا يُقدم أي إضافة للعب

التعليقات مغلقة.

الاخبار::