بمناسبة “رأس السنة العبرية” وبحماية عسكرية

عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى المبارك

8

اقتحم عشرات المستوطنين، صباح أمس الثلاثاء، المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من قوات الاحتلال، في ثاني أيام موجة الاقتحامات الواسعة بمناسبة ما يسمى “رأس السنة العبرية”.

هذا ونقلت مصادر إعلامية عن شهود عيان بأنّ مجموعات متتالية من المستوطنين بدأت باقتحام المسجد من باب المغاربة، فيما رد المرابطون بهتافات وتكبيرات تصديًا للاقتحام.

شرطة الاحتلال أطلقت طائرة مسيرة في سماء المسجد لمتابعة حركة المرابطين داخله، واعتقلت شابا من ساحات الأقصى،كما حُوّلت مدينة القدس المحتلة إلى ثكنة عسكرية، ونشرت الآلاف من عناصرها وقواتها في شوارعها وطرقاتها، وتحديدًا في البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى.

كما فرضت قوات الاحتلال قيودا مشددة على دخول المصلين للمسجد الأقصى،ومنعت دخول من هم دون سن الأربعين للصلاة، فيما منعت عددًا من الحافلات التي تقل مصلين من داخل أراضي عام 48 للدخول إلى الأقصى، واعتدت على المرابطين داخل المسجد الأقصى.

من جهة أخرى ذكرت الأوقاف الإسلامية في القدس أنّ عشرات المستوطنين على شكل مجموعات متتالية اقتحموا المسجد الأقصى المبارك، وأدوا طقوسا “تلمودية” عنصرية وجولات استفزازية .

فاروق.ع

التعليقات مغلقة.

الاخبار::