بلغت حدود 100 مليار سنتيم ارتفاع ديون زبائن مديرية توزيع الكهرباء والغاز في قسنطينة

1٬929

سجلت مديرية التوزيع للكهرباء والغاز، بقسنطينة، أكبر حصيلة لمستحقاتها لدي الزبائن منذ بداية السنة ويعود هذا لعدم تسديد الفواتير المتراكمة من طرف الزبائن في السبع بلديات التابع لمجالها الجغرافي وهي: بلدية قسنطينة، ديدوش مراد، حامة بوزيان، زيغود يوسف، بني حميدان، مسعود بوجريو وابن زياد، ليؤكد المكلف بالإعلام والاتصال كريم بودولة بمديرية توزيع الكهرباء والغاز بقسنطينة أن مستحقات الديون لذي الزبائن في البلديات السبع بلغت 99.7 مليار سنتيم.

علما أن هذه الديون هي نتاج تعذر الزبائن عن تسديد الفواتير خلال تفشي وباء كرونا ورغم ذلك فشركة سونلغاز بقسنطينة لم تقم بقطع الكهرباء والغاز نهائيا على الرغم من أن بعض الزبائن يملك من أربع إلى خمس فواتير لم تسدد مما جعل مبلغ المستحقات المترتبة عليهم يرتفع.

كما أوضح ذات المتحدث، بأن مديرية التوزيع بقسنطينة وضعت تسهيلات لتسديد الفواتير بالتقسيط وذلك عبر دفعات كما يمكن للزبائن التوجه للوكالات المعنية عبر البلديات السبع لتسهيل الإجراءات اللازمة لذلك.

وللتذكير، فقد سجلت مديرية توزيع الكهرباء والغاز بقسنطينة عدة اعتداءات على الشبكة الكهربائية في شهر ماي منها ما وقع في بلدية زيغود يوسف ليتسبب في انقطاع الكهرباء عن 2200 عائلة وكذا بحي سيساوي وشعبة الرصاص ببلدية قسنطينة ليسبب انقطاع بالتموين بالكهرباء عن 1100 عائلة وتكرر ضرر الاعتداءات على الشبكة الكهربائية في حي بوالصوف لتمس 650 عائلة.

وأثرت هذه التعديات على الشبكة الكهربائية ليؤكد المكلف بالإعلام والاتصال لذي مديرية التوزيع بقسنطينة أن البعض يعترف بالأخطاء المنسوبة إليه ويقوم بتسديد الفواتير بقيمة الخسائر التي سببها أما المتهربين يجبر الشركة على متابعتهم قضائيا.

ومن جهة آخرى، اتخذت مديرية توزيع الكهرباء والغاز بقسنطينة وضع كل أعوان المناوبة والإطارات بمختلف المصالح للتدخل أثناء امتحانات شهادة التعليم المتوسط وشهادة البكالوريا لـ 24 على 24 ساعة لتكون كل الظروف مهيأة لإجراء هذا الاستحقاق الدراسي.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::