بلديات جنوب سطيف تنتظر الاستفادة من مشروع التحويلات الكبرى

2٬359

ينتظر العديد من فلاحي البلديات الواقعة في الجهة الجنوبية من ولاية سطيف الاستفادة من مشروع التحويلات الكبرى للمياه من أجل إنقاذ نشاطهم الزراعي والفلاحي وهذا في ظل التراجع الرهيب في منسوب المياه بالنظر للجفاف الذي ضرب المنطقة الجنوبية للولاية منذ عدة سنوات.
وينتظر فلاحو التلة، حمام السخنة، بيضاء برج وعين الحجر الاستفادة من مشروع التحويلات الكبرى انطلاقا من سد “ذراع الديس” الواقع في بلدية تاشودة، وهو المشروع الذي كان من المنتظر أن يدخل حيز الخدمة خلال الفترة الحالية إلا أن الأمور مازالت غير واضحة لحد الآن، وكانت السلطات المعنية قد أكدت على ربط 15 بلدية انطلاقا من سد ذراع الديس.
وتراجع النشاط الفلاحي في البلديات الجنوبية والشرقية من الولاية وهي المناطق المعروفة بإنتاج الحبوب فضلا عن الزراعة داخل البيوت البلاستيكية،وهو الأمر الذي أدى بالفلاحين على المطالبة بحلول مستعجلة لهذه الوضعية من خلال تجسيد مشروع التحويلات الكبرى للمياه والذي كلف الخزينة العمومية مبالغ مالية ضخمة،حيث أكدت وزارة الموارد المائية في وقت سابق على أن هذا المشروع يهدف إلى سقي أكثر من 36 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية إلى جانب تزويد السكان بالمياه الشروب. 

بوترعة هروان

 

التعليقات مغلقة.

الاخبار::