عرض تصور الجزائر لإصلاح مجلس الأمن التابع لأمم المتحدة
بلادهان أمام لجنة رؤساء دول و حكومات الاتحاد الأفريقي

عرض كاتب الدولة المكلف بالجالية الوطنية و الكفاءات في الخارج, رشيد بلادهان, أول أمس بداكار, تصور الجزائر لإصلاح مجلس الأمن التابع لمنظمة الأمم المتحدة, مشيرا إلى تمسكها بالموقف الأفريقي حول هذه المسألة.

و تندرج مداخلة بلادهان في إطار أشغال الاجتماع الوزاري الثامن للجنة رؤساء دول و حكومات الاتحاد الأفريقي العشرة المكلفة بإصلاح مجلس الأمن التابع لمنظمة الأمم المتحدة, التي يترأسها مناصفة السنغال, البلد المضيف, و سيراليون بصفتها رئيسة و منسقة اللجنة.

وخصص هذا الاجتماع لتقييم الانجازات التي تم تحقيقها في إطار المفاوضات بين الحكومات حول إصلاح مجلس الأمن الأممي و دراسة سبل تعزيز الموقف الأفريقي المشترك كما هو منصوص عليه في إجماع ازولويني وإعلان سرت بالإضافة الى تعزيز التماسك و الوحدة بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي حول مسألة اصلاح مجلس الأمن الأممي.

و خلال هذا اللقاء, عرض السيد بلادهان تصور الجزائر لإصلاح مجلس الأمن الاممي, مشيرا إلى تمسكها بالموقف الأفريقي كما هو منصوص عليه في إجماع ازولويني وإعلان سرت و كذا تنفيذ العهدة الممنوحة للجنة رؤساء دول و حكومات الاتحاد الأفريقي العشرة من طرف رؤساء دول و حكومات الاتحاد الافريقي.

كما دعا ذات المسؤول إلى “تصحيح الظلم التاريخي الذي تعرضت اليه و لا تزال تتعرض اليه القارة الأفريقية, لا سيما طموحها المشروع المتمثل في الحصول على مقعدين دائمين و اخرين غير دائمين ضمن هذه الهيئة الرئيسية للأمم المتحدة التي مهمتها الاساسية الحفاظ على السلم و الامن الدوليين”.

و في هذا الإطار, أشاد بلادهان ب”الدعم المتنامي الذي يستفيد منه الموقف الأفريقي المشترك من طرف عدد هام من الدول الأعضاء و مجموعات المصالح”, مبرزا أن هذا يعتبر “انجازا هاما يعزز صلاحية و سدادة الطلب المقدم من طرف أفريقيا”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: