بعد ان استبعده الشهر الماضي

سليماني يوجه رسالة جديدة وقوية لمدربه في ليشبونة

1٬367

حرص الدولي الجزائري إسلام سليماني ، نجم سبورتينغ ليشبونة البرتغالي، على توجيه رسالة قوية لمدرب الفريق روبن أموريم الذي استبعده من مباريات الفريق منذ الشهر الماضي، بسبب خلافاته معه، والتي أثارت الكثير من الجدل وسط جماهير النادي وأنهت علاقتة مع فريق “الأسود“.

ونشرت صحيفة “ابولا” البرتغالية تقريرًا، وقالت فيه إنه إسلام سليماني حرص مرةً أخرى على توجيه رسالة قوية لمدرب سبورتينغ لشبونة، روبن أموريم، من خلال نشر فيديو له خلال تدربه على انفراد بالصالة الرياضية، وهو يستمع إلى أغنية شهيرة تحمل الكثير من المعاني، حسب الصحيفة البرتغالية.

وأظهر الفيديو الذي نشره سليماني في منصات التواصل الاجتماعي، بأن اللاعب الجزائري كان يستمع لأغنية المغنية البريطانية الشهيرة، إيلي غولدينغ، ومغني الراب الأمريكي الشهير، جويس وارلد، تحت عنوان “اكرهني”، والتي تحمل في طيّاتها فكرة الانتقام، وكان فيديو كليب الأغنية أظهر صاحبة الأغنية وهي تتأهب للانتقام من صديقها

وأسقطت الصحيفة البرتغالية معنى هذه الأغنية ومغزاها على العلاقة المتوترة بين سليماني وأموريم، خاصةً أن اللاعب الجزائري لا يتوانى في كل مرة في الرد على مدربه البرتغالي من خلال رسائل مشفرة في منصات التواصل الاجتماعي، كما حدث في المرات السابقة.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::