بعد أن أثبتت التجارب السابقة نجاح هذه العملية إجراءات تحفيزية لتشجيع زراعة فاكهة الموز بجيجل

1٬788

من المتوقع أن تحظى العديد من الشعب الفلاحية الجديدة التي تشهد حيوية وازدهارا وتحقق نتائج طيبة لحد الآن على مستوى إقليم ولاية جيجل بالعديد من الإجراءات التشجيعية والتحفيزية وذلك من أجل الارتقاء بها نحو الأفضل وتشجيع منتسبيها على رفع المردود بما يضمن تحقيق الإستراتيجية الوطنية الرامية إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي في أغلب الشعب الفلاحية وتحقيق قفزة نوعية في هذا المجال.

تأتي في مقدمة الشعب الفلاحية التي باتت تحظى بالأولوية من قبل السلطات الولائية لجيجل وكذا القائمين على القطاع الفلاحي بالولاية شعبة الموز حيث تم عقد العديد من اللقاءات لهذا الغرض والتي حضرها أخصائيون في مجال زراعة الموز سواء من ولاية جيجل أو من ولايات أخرى، وهي اللقاءات التي كشف في أعقابها عن إجراءات هامة من أجل دعم نشاط إنتاج فاكهة الموز بولاية جيجل، ويأتي في مقدمة هذه الإجراءات تسهيل مهمة الفلاحين الذين ينشطون في هذه الشعبة في الحصول على قروض بنكية تساعدهم على تنمية نشاطهم وتوسيعه على نحو يتماشى مع الطموحات.

كما كشف والي الولاية عن إجراءات أخرى تصب في سياق دعم الناشطين في شعبة زراعة الموز بالولاية ومنها توفير المياه الكافية للفلاحين وحل مشكل التزود بالطاقة الكهربائية وهما من أهم المشكلات التي واجهت الفلاحين المنتمين إلى شعبة الموز بالولاية خلال الفترة الماضية، هذا ويطمح الفلاحون المنتمون إلى شعبة الموز بجيجل إلى الارتقاء بهذا النشاط الفلاحي وجعله بمثابة منافس قوي لبقية الشعب الفلاحية الأخرى لاسيما بعد عمليات التحديث التي عرفها هذا النشاط الفلاحي وما أدخل عليه من تقنيات قصد مواءمة هذه الزراعة مع الظروف المناخية السائدة بجيجل لاسيما بعد النجاحات التي حققها العديد من الفلاحين في عملية الإنتاج خلال الفترة الماضية والتي شجعت هؤلاء على توسيع نشاطهم وطلب المعونة من السلطات من أجل إعطاء دفعة إضافية لهذا النشاط الفلاحي.

سيتلقى الفلاحون كل الدعم والتسهيلات الممكنة سواء مادية أو لوجيستيكية من أجل تطوير هذا النوع من الزراعة الذي يعتبر إستثمارا جديدا وجيدا، ومن المتوقع أن يقتحم الفلاحون أيضا ميدان زراعة بعض الفواكه الأخرى، التي لم يسبق لها وأن تم زرعها هنا في الجزائر أصلا على غرار الكيوي والمانغو والتي تعرف بفواكه المناطق الإستوائية .

عبدالله. ب 

 

التعليقات مغلقة.

الاخبار::