باتنة….يوم مفتوح حول الكشافة الاسلامية الجزائرية برأس العيون

أشرف عليه فوج "الوفاء"للكشافة الاسلامية الجزائرية

538

بالتنسيق مابين فوجي “الوفاء”راس العيون والشهود “مصباح دحمان” الرحبات احتضن المركز الثقافي الشهيد “بن الزاوي الدراجي” بمدينة رأس العيون ولاية باتنة يوما مفتوحا حول الكشافة الاسلامية الجزائرية ،حضره أفراد فوج”الشهداء” بومقر وكذا قادة فوج”ابن باديس” عين التوتة فضلا عن فوج”الصفاء” اولاد سلام،حيث كانت بداية الفعالية بتجمع وسط ساحة المركز للاستماع للنشيد الوطني ورفع الراية الوطنية،تلاه بعد ذلك آداء النشيد الرسمي للكشاف، بعده مباشرة تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم من طرف إحدى زهرات فوج “الوفاء”.

 

ومن قاعة العروض التابعة للمركز الثقافي أعطيت إشارة أنطلاق أشغال اليوم المفتوح من خلال كلمة ترحيبية بضيوف التظاهرة أعقبها تقديم جملة من العروض تضمنت أناشيد كشفية ومسرحيات،أهازيج وصيحات كشفية ناهيك عن ألعاب كشفية أشرف على تقديمها قائدي فوج”ابن باديس” عين التوتة وسط تجاوب كبير من طرف الحاضرين،ليكون الموعد بعدها مع التكريمات التي شملت الأفواج الكشفية المشاركة من خلال شهادات شرفية.

 

الورشات المفتوحة الموجهة لتأطير الكشافين كانت حاضرة أيضا على تنوعها أشرف عليها مجموعة من القادة ابرزها:

 

ورشة النيران،ورشة إشارات التخاطب،التقاليد وارتداء المنديل وآداء الوعد الكشفي،ورشة الاسعافات الأولية التي شارك في تأطيرها ممثل وحدة التدخل للحماية المدنية راس العيون،ورشة استعمال صافرات التجمع ،ورشة العقد.

كما أقيم على هامش هذه الورشات عرض للاشغال اليدوية لفوج”الشهداء”بومقر شمل (المنجنيق،الساعة الرملية،المشعل) إلى غيرذلك في مشهد إبداعي مميز راق كل الحاضرين الذين كانت لهم فرصة التعرف على هذه المدرسة العريقة التي مافتئت تصنع الأجيال عبر مر السنين.

التعليقات مغلقة.

Headlines
الاخبار::