انخفاض فاتورة واردات الأجزاء الموجهة لتركيب السيارات

0 511

حسب المركز الوطني للإرسال والنظام الإعلامي للجمارك،فقد بلغت فاتورة واردات مجموعة الأجزاء الموجهة للصناعة التركيبية للسيارات السياحية والمركبات الخاصة بنقل الأشخاص والبضائع 220،13 مليون دولار في يناير 2019 مقابل 226،89 مليون دولار خلال يناير 2018 ما يمثل انخفاضا بحوالي 7 مليون دولار (- 3 %) .
وبالنسبة للمركبات السياحية، انخفضت واردات مجموعة الأجزاء الموجهة لتركيب هذه الفئة الى 147،17مليون دولار في يناير 2019 مقابل 203،86 مليون دولار من نفس الفترة من سنة 2018 بانخفاض قدره 57 مليون دولار (- 27،81 %).

بالمقابل ، ارتفعت واردات مركبات نقل الأشخاص و البضائع( منتوجات كاملة الصنع) ومجموعة الاجزاء الموجهة للصناعة التركيبية لهذا النوع من المركبات إلى 72،96 مليون دولار مقابل 23،03 مليون دولار بارتفاع بقرابة 50 مليون دولار و التي تمثل زيادة بقرابة 217 %.

من جهة أخرى، ارتفعت فاتورة واردات الأجزاء و لواحق السيارات ( قطع غيار خاصة بالسيارات المستعملة ) إلى 34،73 مليون دولار مقابل 24،5 مليون دولار (+41،81 %).

و فيما يخص إطارات العجلات المطاطية الجديدة فقد عرفت فاتورة استيرادها منحى تصاعديا ب 18،1 مليون دولار في يناير 2019 مقابل 5،18 مليون دولار في يناير 2018 (+ 49،42 %).

للتذكير، قدرت الفاتورة الإجمالية لاستيراد مجموعة أجزاء السيارات الموجهة لتركيب المركبات ( السياحية و النفعية ) و كذا استيراد مركبات نقل الأشخاص والسلع (منتوجات كاملة الصنع ) بأكثر من 3،73 مليار دولار في 2018 مقابل 2،2 مليار دولار خلال سنة2017، بزيادة سنوية بلغت 1،53 مليار دولار (+70 %).

وسجلت صناعة التركيب المحلي للمركبات إنتاج قدر ب 180.000 سيارة سياحية سنة 2018 مقابل 110.000 سنة 2017 ، علما انه تم إنتاج 4.500 مركبة صناعية سنة 2018.

فريدة حدادي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::