الوزير الأسبق محمد كشود في ذمة الله

2٬458

توفي في الساعات الأولى من صباح يوم أمس الجمعة المجاهد و الوزير الأسبق المرحوم محمد كشود بعد حياة حافلة بالنضال و التضحيات والمواقف السامية النبيلة، عن عمر يناهز 82 عام.

و بهذه المناسبة الأليمة قدم وزير المجاهدين وذوي الحقوق السيد، طيب زيتوني، في برقية ذكر فيها بمسار و مناقب الفقيد ، تعازيه و مواساته لأسرة المجاهد والى رفاقه في الجهاد.

و أضاف زيتوني في برقيته أن الفقيد الذي “كان يكنى أثناء ثورة التحرير بــ “مراد عبد الله”، تشبع منذ نعومة أظافره بالقيم الوطنية، حيث بدأ نضاله العسكري سنة 1956 أين التحق بصفوف جيش التحرير الوطني ليسجن بعد سنة من الكفاح المسلح في 1957 والذي فر منه سنة 1961 “.

و أضاف زيتوني، أن الفقيد “أصيب بجروح في جهاده ضد المستعمر و واصل نضاله حتي نيل الاستقلال ، و أبلى البلاء الحسن في الكفاح و أظهر كفاءة و تفان كبيرين في النضال “، ليواصل عطاؤه بعد الاستقلال ، حيث تقلد العديد من المسؤوليات إلى غاية تقلده منصب وزير العلاقات مع البرلمان “.

هذا وقد وري الراحل الثرى أمس بمقبرة سيدي فرج بالعاصمة بحضور سياسيين ومواطنيين.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::