المكتب البريدي بالضاية.. مقصد لكل سكان أحياء بلدية الجلفة

0 223
  • يونسي صابر

استحسن معظم مواطني أحياء بلدية الجلفة نوعية الخدمات المقدمة بالمكتب البريدي بحي الضاية و كذا الظروف التنظيمية، التي بات يعرفها مع بتسهيل حركة التعامل مابين الموظفين والأعوان المتواجدين داخله و الزائرين لهذا المكتب قصد استخراج رواتبهم، بعد معاناتهم الطويلة في مختلف الطوابير، التي تشهدها معظم مقرات مراكز البريد المنتشرة عبر أحياء البلدية على غرار المركز البريد المركزي بوسط المدينة وكذا مراكز كلا من حيي عين الشيح و 5 جويلية.

وعبر هؤلاء المواطنين من إلتقتهم جريدة “الراية ” عن مدى ارتياحهم للخدمات الراقية و التسيير المحكم، الذي بات يشهده هذا المركز البريدي، الذي بدوره يتوسط عددا كبيرا من الأحياء، التي تشهد  كثافة سكانية كبيرة على غرار أحياء كلا من باب الشارف، الضاية، عيسى القايد بناية 36، الدشرة البيضاء، الزريعة و بلوك 40، في ظل الاكتظاظ و الضغط والفوضى التي تشهدها معظم المكاتب، وسط المدينة و عين الشيح و كذا 5 جويلية، مما جعل المواطنين يقبلون على هذا المكتب البريدي، الذين وجدوا فيه راحتهم، من خلال المعاملات الإدارية البريدية السهلة، التي يحتاجونها كزبائن في كل مرة، مما أنهى معاناتهم الحقيقية، بوقوفهم في طوابير لا متناهية داخل تلك المكاتب حسب كلامهم، لانتظار أدوارهم و هي الحالة التي سئم منها معظم أولئك المواطنين الوافدين من أحياء البلدية.

و من جانب آخر، استحسن عمال المركز البريدي بحي الضاية الحالة التي يوجد عليها مكتبهم، بعدما قدموا ما عليهم من خدمات راقية و سمعوا كل عبارات الشكر و العرفان من كل الوافدين إلى مكتبهم هذا، خصوصا أنهم أنقصوا عنهم ذاك الضغط الرهيب، الذي كان ممارسا عليهم في تلك المكاتب البريدية الأخرى، مظهرين حسن التنظيم بتحسين نوعية الخدمات  المقدمة لهم من معاملات بريدية، جعلت كل شيء سهلا و بسيطا و هو ما اعتبروه واجبا مقدسا ايجابيا  يحسب لهم، مضفين بأن التسيير الحسن يؤدي إلى المحامد و يقضي على كل المشاكل اليومية التي يحتاجها الزبون، مهما كان حجمها، متمنين أن تحذو كل المكاتب البريدية الأخرى، حذوهم و يقومون بخدمة المواطن و هذا بتقريب إدارتهم للجميع دون استثناء وفي مقدمة تلك الخدمات، التسيير الحسن الذي يشعر المواطن بأن الإدارة قائمة بموظفيها و أعوانها و أن تقدم خدمتها بتنظيم محكم و أداء مميز، مثل باقي الإدارات.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::