المطالبة بإطلاق سراح الموقوفين لفتح أبواب الحوار

3٬396

عبر العديد من ولايات الوطن إلى التظاهر وفي الجمعة الـ50 من الحراك الشعبي وإثر أسابيع من المنع، عرفت شوارع بعض ولايات الوطن عودة قوية لـ”الحراكيين” للشارع مطالبين إطلاق سراح موقوفي الحراك كخطوة أولى لفتح أبواب الحوار، مطالبين بحل “أحزاب النظام” جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي.

هذا وقد شهدت الجمعة الـ 50 من الحراك الشعبي، الذي تفصلنا 03 أسابيع عن ذكرى بدايته رفع المئات من اللافتات عبر بعص ولايات الوطن حيث حافظ الجزائريون على مطالبهم المتعلقة بالتغيير الجذري لممارسات النظام السابق مؤكدين على عدم تراجعهم إلى غاية تحقيق كل المطالب ورفض للالتفاف حولها وتمسك بالإرادة الشعبية.

وقد عرفت العاصمة مسيرة انطلقت من باب الوادي مرورا عبر ساحة الشهداء وعبان رمضان وصولا إلى البريد المركزي، مطالبين الرئيس عبد المجيد تبون بتنفيذ وعوده والشروع في إجراءات التهدئة والاستجابة للشارع المطالب بإطلاق سراح المعتقلين للدخول في حوار مع الرئيس الجديد الذي أعطى ضمانات بالاستجابة لمطالب الحراك، حيث مسيرات حاشدة اختلفت الشعارات المرفوعة على مستواها، تلك التي خرج فيها الجزائريون كانت كسابقاتها محافظة على طابعها السلمي.

من جهة أخرى رافع الجزائريون على ضرورة إطلاق سراح كل سجناء الرأي بعد الإفراج على العديد منهم على غرار المجاهد لخضر بورقعة، كما رفع المحتجون لافتات مطالبة بإطلاق سراح كريم طابو الذي أودع الحبس المؤقت بقرار من محكمة سيدي محمد، والناشطين سمير بن العربي وفضيل بومالة رهن الحبس المؤقت.

مصالح الأمن بكيفيات انتشارها بالطريق الرئيسية حافظت على الأمن العام، فيما بقيت أفراد الوحدات الجمهورية للأمن الوطني أمام ساحة أول ماي وقرب المديرية العامة للأمن الوطني والبريد المركزي تحسبا لأي انزلاقات، كما عرفت المقرات الحساسة مضاعفة للتعزيزات الأمنية حولها لمنع الاقتراب منها على غرار الوزارات بالعاصمة ومراكز الأمن إضافة إلى توسيع انتشار الأعوان أمامها، في حين شوهدت شاحنات خراطيم المياه الساخنة وقوات مكافحة أعمال الشغب غير بعيدة عن مكان الاحتجاج وفي حالة تأهب عند حدوث أي تزايد أو خروج الأمور عن السيطرة .

التعليقات مغلقة.

الاخبار::
النادي الرياضي القسنطيني بلوزداد قريب من خطف المدرب ميلود حمدي أول لاعب جزائري يعارض "السوبرليغ"... من هو؟ بطولة كأس العرب لكرة القدم القصة الكاملة لحقيقة انسحاب الجزائر من البطولة 3 حجج قوية تدفع الاتحاد الدولي لمنع منافسة "سوبر ليغ" بعد الأسبوع الأول من رمضان الغلاء الفاحش وكساد البضائع أهم ما ميز الوضع الاجتماعي بجيجل مجهودات جبارة من الحماية المدنية لإخماده حريق مهول يأتي على مستودع ألمنيوم ببالما بقسنطينة بسبب تأخر تسوية مستحقات العمال المالية اجتماع طارئ بمديرية الصحة لوقف احتجاج بمستشفى زيغود يوسف بقسنطينة أم البواقي الاعتداء على طالبة جامعية بالسلاح الأبيض بالتزامن مع سهرات رمضان فرقة "الأصيل للإنشاد والمديح" تحيي حفلا إنشاديا بخنشلة غرداية معالجة 724 قضية خلال 3 أشهر الأخيرة الأغواط سارقي المحلات التجارية في قبضة الأمن قال أنها تفوقت على نظيرتها اليابانية وزير النقل يشيد بالكفاءات الجزائرية المشرفة على إعادة الاعتبار لنفق جبل الوحش