المسيلة التعرف على الجثة المنشلة بوادي ميطر ببوسعادة

2٬021

أفادت مصالح الحماية المدنية لولاية المسيلة أنه قد تم التعرف على هوية الجثة التي عثر عليها صباحا عناصر الحماية المدنية المسخرين للبحث عن ضحايا الفيضانات التي اجتاحت ولاية المسيلة مؤخرا.

ويتعلق الأمر بالضحية (ط. لخضر) البالغ من العمر 49 سنة حسب ذات المصدر الذي أضاف أن الشخص الضحية كان مفقودا و ظل البحث جاريا عنه بوادي بوسعادة منذ 7 ماي الجاري بعدما عثر على سيارته بواد جنان الرومي ببوسعادة إثر الفيضانات التي اجتاحت المنطقة مؤخرا.

وأضافت مصالح الحماية المدنية بالولاية أن الجثة لضحية سادسة وأخيرة خلفتها تقلبات الطقس الأخيرة مفيدا بأنه سخر لعمليات البحث التي تواصلت منذ أزيد من أسبوعين بما فيها يومي عيد الفطر المبارك أعوان حماية مدنية متخصصين في البحث والغطس قدموا من ولايات مجاورة على غرار باتنة والبويرة وبرج بوعريريج.

كما سخرت الحماية المدنية لعمليات البحث فرق سينوتقنية مزودة بالكلاب المدربة مكنت من المساعدة على تتبع مسار الجثث التي جرفتها السيول وفق ذات المصدر الذي ذكر أن الفيضانات التي اجتاحت ولاية المسيلة منذ أسبوعين أودت بحياة 6 أشخاص كما تم إنقاذ ما يزيد عن 60 آخرين حاصرتهم مياه السيول والأمطار في بيوتهم وعلى الطرقات.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::