المسابقة العسكرية الدولية “الفصيلة المحمولة جوا-2022”

الفريق أول السعيد شنقريحة يشرف على مراسم الافتتاح بالبليدة

1٬497

أشرف الفريق أول السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي ،أمس، بالمركب الجهوي للرياضة العسكرية بالبليدة على مراسم افتتاح المسابقة العسكرية الدولية “الفصيلة المحمولة جوا-2022 ” التي تحتضنها الجزائر في إطار الألعاب العسكرية الدولية المنظمة سنويا بروسيا، حسبما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

                        وجاء في البيان: “أشرف الفريق أول السعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، صبيحة اليوم الاثنين 15 اوت2022 بالمركب الجهوي للرياضة العسكرية بالناحية العسكرية الأولى على مراسم افتتاح المسابقة العسكرية الدولية +الفصيلة المحمولة جوا2022 التي تحتضنها الجزائر في إطار الألعاب العسكرية الدولية المنظمة سنويا بفدرالية روسيا”.

                          حضر هذه المراسم الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان ووزير كل من الاتصال والثقافة والفنون إلى جانب ألوية وعمداء من وزارة الدفاع الوطني وأركان الجيش الوطني الشعبي وبعض سفراء وممثلي السلك الدبلوماسي للدول المشاركة وكذا رؤساء الوفود الرياضية المشاركة.

             ويشارك في هذه المنافسة الرياضية العسكرية الدولية عدد هام من الرياضيين يمثلون ستة عشرة (16) دولة من مختلف أنحاء العالم بما فيها الجزائر، يتنافسون في عديد التخصصات على غرار سباق العربات القتالية المدرعة، القفز المظلي الدقيق سباق التوجه ومنافسات الفنون القتالية، بالإضافة إلى مسابقات رياضية فردية وجماعية أخرى.

المزيد من المشاركات

تحميل العدد:2618

هل يواجه السويد؟

أثار الجدل..

                           استهلت المراسم بكلمة افتتاحية ألقاها السيد الفريق أول بالمناسبة رحب فيها بالوفود الرياضية المشاركة، مؤكدا أن تنظيم هذه التظاهرة جاء تتويجا للاتفاق المشترك بين الجزائر وفدرالية روسيا وذلك بعد النجاح الكبير الذي عرفته المسابقة العسكرية الدولية السينوتقنية+الصديق الوفي+ لسنة 2021.

                            وقال رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي في هذا الصدد: “لقد جاء تنظيم بلادنا لهذه التظاهرة الرياضية العسكرية المرموقة كتتويج للاتفاق المشترك بين الجزائر وفدرالية روسيا الموقع العام الماضي وذلك بعد النجاح الكبير الذي عرفته المسابقة العسكرية الدولية السينوتقنية+الصديق الوفي+ لسنة 2021، والتي تميزت بالتنظيم المحكم والناجح على كافة المستويات وهو النجاح الذي جعل المشرفين على هذه المسابقة يجددون الثقة في بلادنا لتنظيم مسابقة الفصيلة المحمولة جوا”.

                           وأضاف مسترسلا: “أود أن أتوجه بالشكر الجزيل للسلطات العسكرية لفدرالية روسيا التي أتاحت لبلادنا فرصة تنظيم هذا الحدث الرياضي الهام الذي يجمع خيرة الرياضيين العسكريين لجيوش الدول المشاركة والذين سيتنافسون طيلة أسبوعين في تخصصات رياضية عسكرية من بينها سباق العربات القتالية المدرعة، القفز المظلي الدقيق، سباق التوجه ومنافسات الفنون القتالية، بالإضافة إلى مسابقات رياضية فردية وجماعية أخرى”.

                         كما أشار الفريق أول السعيد شنقريحة إلى أن هذه التظاهرة الرياضية ” تحمل في طياتها الكثير من المعاني الإنسانية السامية على رأسها تعزيز روح المنافسة الشريفة بين الرياضيين العسكريين في جو من التعاون والتكاتف والتي تسهم بلا شك في ترسيخ قيم السلم والسلام والتسامح”.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::