اللجنة الحكومية المشتركة الجزائرية – الروسية للتعاون

رغبة روسية لتعزيز العلاقات التجارية والطاقوية وتجارية

11

ا جتماع الخبراء التمهيدي للدورة العاشرة للجنة الحكومية المشتركة الجزائرية – الروسيةللتعاون الاقتصادي والتجاري والعلمي والتقني،الذي انعقد أول أمس،كان بهدف بحث اتفاقيات في مجال الطاقة والنقل والتعليم العالي والتجارة.

أشغال هذه اللجنة تناول على مستوى الخبراء التي افتتحت بحضور سفير جمهورية فدرالية روسيا في الجزائر فاليريان شوفايف على مدار يومين الجوانب الاقتصادية و التجارية المتضمنة في جدول اعمال الدورة العاشرة للجنة الحكومية المشتركة الجزائرية-الروسية.

وفي كلمته لدى افتتاح الأشغال رافع ممثل الجانب الجزائري المدير العام لقسم أوروبا بوزارة الشؤون الخارجية و الجالية الوطنية بالخارج محمد الأمين بن شيخ من أجل “تطوير العلاقات الثنائية و تعميقها”.
في هذا السياق, أكد بن شيخ قائلا “تشهد العلاقات بين بلدينا قفزة نوعية في سياق الاستعداد للإعلان عن الشراكة الاستراتيجية المعمقة” مبرزا إسهام هذه الشراكة الاستراتيجية في تنويع التبادلات الجزائرية-الروسية.

و من جهته صرح ممثل الجانب الروسي, ايفان ناليش أنه “فيما يخص التبادل التجاري بين البلدين, تعتبر الجزائر الشريك الثاني لروسيا في إفريقيا بحجم مبادلات قارب 3 مليار دولار في سنة 2021 “.

فاروق.ع

التعليقات مغلقة.

الاخبار::