الطرقات، الإنارة العمومية والتزود بالمياه على رأس مطالبهم سكان حي البحيرة ببلدية وجانة يستغيثون ويطالبون بحقهم في التنمية المحلية

2٬162

يشتكي العديد من سكان الأحياء التابعة لبلدية وجانة دائرة الطاهير شرق ولاية جيجل من التهميش الكبير الذي يطالهم، حيث يطالبون بحقهم في التنمية والتهيئة المحلية على مستوى أحيائهم وشوارعهم من بينهم سكان حي البحيرة وحي البور، حيث يطالبون من السلطات المحلية وعلى رأسها رئيس البلدية ضرورة إعادة تهيئة الطرقات التي تتواجد في حالة كارثية ومهترئة جدا، ناهيك عن غياب الأرصفة مما يجعل المارة يضطرون للمشي في وسط الطريق، وهو ما يشكل خطرا حقيقيا على حياتهم وحياة أولادهم وخاصة الأطفال الصغار، بالإضافة أيضا إلى مشكل الإنارة العمومية.

حيث تغرق العديد من زوايا هذه الأحياء في ظلام دامس بسبب عدم إصلاح الأعمدة والمصابيح التي أتلفت مما يجعل ليلهم عبارة عن ظلام حالك، يشكل خطورة كبيرة على المارة بسبب انعدام الرؤية، ومن بين أهم مطالبهم أيضا هو ضرورة زيادة ساعات ومرات التزويد بمياه الحنفيات، حيث أكدوا بأن البرنامج الحالي لا يلبي الحاجيات الحقيقية للسكان، إذ يتم تزويدهم بالمياه ساعة واحدة في الأسبوع وهي كمية تبقى ضئيلة جدا بالنظر لكمية الإستهلاك الحقيقية، وهي كلها مطالب يتمنى سكان أحياء وجانة من السلطات المحلية أخدها بعين الاعتبار والعمل على حلها من أجل ضمان العيش للكريم للمواطنين وفي أفضل الظروف والأحوال .

التعليقات مغلقة.

الاخبار::