السلطات المحلية تطمئن السكان بخصوص “عذوبة” المياه الشروب

0 231

طمأن والي بشار السكان بشأن “عذوبة” الماء الشروب الذي يتم جلبه عن طريق المشروع الهام لتحويل هذه المادة الحيوية من منطقة بوسير ببلدية بني ونيف إلى غاية مدينة بشار.
“إن المياه التي يتم استخراجها من عشرة مناقب ببوسير من أجل تزويد مدينة بشار عذبة وذات نوعية جيدة”، كما أوضح السيد توفيق دزيري على هامش مراسم تدشين مركز للتكوين بعاصمة الولاية.


وأكد في ذات السياق أن “مياه منطقة بوسير ليست ملوثة والمناقب تتواجد بعيدة عن المنطقة التي كانت تضم مركز تجارب الأسلحة الكيميائية والجرثومية أقامه جيش الاحتلال الفرنسي مضيفا أن الدولة لا يمكنها أن تعرض صحة المواطنين للخطر”.
وتجدر الإشارة إلى أن تصريح المسؤول الأول بالولاية جاء ردا على الضجة الكبيرة التي شهدتها مؤخرا شبكات التواصل الاجتماعي حول هذه المسألة والتي ساهمت في إثارة الشك في نوعية المياه التي يتم جلبها عن طريق هذا المشروع الهام.
وذكر من جانبه المدير الولائي لقطاع الموارد المائية ميلودي كرزازي “أن مياه هذه المناقب لا تشكل أي خطر على صحة الساكنة، كما أننا لن نغامر بحياة مواطنينا مشيرا إلى أن نتائج التحاليل التي تم إجرائها بهذا الصدد أكدت النوعية الجيدة لهذه المياه”.
كما أكدت على هذه المسألة الوكالة الوطنية للموارد المائية التي قام تقنيوها بالدراسات الضرورية لإنجاز المشروع المذكور في أحسن الظروف.
وبهذا الصدد صرح مدير الوكالة الجهوي الطاهر أنصاري أن “حقل استغلال ونقل الماء الشروب بمنطقة بني ونيف يقع بمكان بعيد جدا عن المراكز القديمة لتجارب الأسلحة الكيميائية والجرثومية التي أنشأتها قوات الاحتلال الفرنسي”.
ويهدف هذا المشروع الذي جرى إطلاقه مؤخرا بغية نقل المياه الجوفية من منطقة بني ونيف نحو بلدية بشار إلى تزويد السكان بعاصمة الولاية بالماء الصالح للشرب.
كما سبق هذا المشروع الذي يتوخى من خلاله أيضا تزويد وبصفة منتظمة المدن التي يتم تموينها بمياه سد “جرف التربة” انجاز دراسة تقنية من طرف الوكالة الوطنية للموارد المائية في إطار برنامج استغلال الموارد المائية الباطنية بالولاية لتلبية متطلبات السكان.
وتم تخصيص غلاف مالي يقدر بـ 9ي5 مليار دج لتجسيد هذا المشروع الذي يسمح بتحويل 30 ألف متر مكعب من الماء يوميا انطلاقا من العشرة مناقب المتواجدة بمنطقة بني ونيف والتي يصل عمقها إلى نحو 400 لكل واحد.
يذكر أن أشغال هذا المشروع التي أوكلت إلى شركات وطنية ستمكن من إنجاز في مدة ستة أشهر أزيد من 180 كلم من القنوات فضلا عن ثلاثة محطات ضخ وخزانين مائيين كبيرين تقدر سعتهما بـ 15 ألف و20 ألف متر مكعب حيث يتم تزويدها بالماء عن طريق المناقب المذكورة. وقسم هذا المشروع إلى تسعة حصص لضمان فعالية الشركات المنجزة خلال عملية تجسيده.
ق. م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::
المدير العام للرقابة الاقتصادية وقمع الغش بوزارة التجارة الضرب بيد من حديد لكل من يضارب بغذاء الجزائريين النائب العام بمحكمة الجنايات بالدار البيضاء،يلتمس:10 سنوات سجنا ضد لوح و7 ضد السعيد بوتفليقة تم تسليمهم إلى المديرية العامة للحماية المدنية جمعية العلماء تتبرع بـ 250 حقيبة أكسجين نحو تكوين مهني معاصر.. !؟ الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية عين التوتة توقف شخصين و حجز 160 قرص مخدرات باتنة عناصر الأمن الحضري العاشر توقيف شخصين قاما بسرقة هاتف نقال أم البواقي الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بمسكيانة توقيف شخصين وحجز 6000 قرص مهلوس محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة فتح ملف قضية الوزيرة فرعون بخصوص تاريخ الجزائر الماضي والحاضر،البروفيسور لرقش: الرئيس ماكرون مستمر في حالة إنكار همجية الاستعمار تصفيات مونديال-2022/النيجر-الجزائر المنتخب الوطني يتنقل الى نيامي دون بن سبعيني المصاب محرز استثنائي مع "محاربي الصحراء": رقم أسطوري لنجم "السيتي" بقرار بلماضي.. أسماء ثقيلة تدعم الجزائر في كأس العرب