الجزائر تدين هجوم بوركينافاو و تخريب السفن الاماراتية و السعودية

0 901

أكد الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية، عبد العزيز بن علي شريف، اليوم الإثنين، أن الجزائر تدين “بشدة” الهجوم الإرهابي الذي استهدف الكنيسة الكاثوليكية لدابلو ببوركينافاسو، وكذا الأعمال التخريبية التي استهدفت 4 سفن قرب المياه الإقليمية للإمارات العربية المتحدة.

و في تصريح “لــواج” قال : “نحن ندين بشدة الهجوم الإرهابي الدموي الذي استهدف، أمس، الكنيسة الكاثوليكية لدابلو التي تقع وسط شمال بوركينافاسو والذي خلف العديد من القتلى والجرحى من بين المصلين”.

وأضاف الناطق باسم الوزارة يقول “إن الجزائر التي عانت من ويلات الإرهاب، تعبر عن تضامنها التام مع حكومة وشعب بوركينافاسو الصديق وتجدد إدانتها القوية للإرهاب بكل أشكاله ومظاهره”.

وقدم المسؤول تعازي الجزائر “الخالصة لعائلات ضحايا هذا الهجوم الإرهابي الشنيع” معربا عن تعاطفها مع الجرحى. في السياق ذاته، أدانت الجزائر على لسان الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية، عبد العزيز بن علي شريف، “بشدة ” الأعمال التخريبية التي استهدفت 4 سفن قرب المياه الإقليمية للإمارات العربية المتحدة.

وقال بن علي شريف “ندين بشدة الأعمال التخريبية التي استهدفت، أمس، أربع سفن قرب المياه الإقليمية لدولة الإمارات العربية المتحدة، كما نشجب مثل هذه الأعمال الإجرامية التي تشكل تهديدا لحرية وسلامة الملاحة و النقل البحريين”.

ودعا الناطق الرسمي في نفس الوقت “كافة الفاعلين على المستوى الدولي للعمل على توفير كل الظروف والإمكانات التي من شأنها الوقاية من مثل هذه الأفعال وعدم تكرارها لما في ذلك من خطر على حرية التنقل ولما يمكن أن ينجر عنها من تداعياتها على الأمن الإقليمي والدولي”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::