التحضيرات اللوجستية تجري على قدم وساق

0 199

بجانب الاستعدادات الدبلوماسية للقمة المرتقبة بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، يجري فريقا البلدين تحضيرات لوجستية في سنغافورة.

وذكرت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية في تقرير لهاأن التحضيرات اللوجستية تجري على قدم وساق في منتجع جزيرة قبالة سواحل سنغافورة، حيث يحاول الفريقان التغلب على بعض العقبات.

ويقود هذه الترتيبات عن الجانب الأميركي، نائب رئيس الموظفين في البيت الأبيض، جو هاغين، والمسؤول الكوري الشمالي، كيم تشانغ سون.

ومن المقرر أن تعقد القمة بين ترامب وكيم في الـ 12 من الشهر الجاري في جزيرة سنتوسا، حيث سيبحث الزعيمان مسألة الأسلحة النووية لدى كوريا الشمالية.

ونقلت الصحيفة الأميركية عن مصدرين قولهما إن العقبة الأولى تتمثل في تكاليف إقامة كيم والوفد المرافق له في فنادق سنغافورة، مشيرة إلى بيونغ يانغ طلبت بأن يدفع بلد أجنبي فاتورة إقامة وفدها.

ومن المتوقع أن ينزل كيم جونغ أون في فندق “فولرتن” ذي الخمس نجوم، حيث يكلف الجناح الرئاسي فيه 6 آلاف دولار أميركي لليلة الواحدة.

وقال أحد المصدرين إن الولايات المتحدة منفتحة على خيار دفع تكاليف إقامة كيم، لكن ذلك قد ينظر إليه على أنه إهانة لكوريا الشمالية، ولذلك يدرس المخططون الأميركيون الطلب من الدولة المستضيفة للقمة (سنغافورة) دفع تكاليف إقامة كيم والوفد المرافق له.

وقال الخبير بالشؤون الكورية في مجلس العلاقة الخارجية الأميركي، سكوت ساندير، إن أمر دفع تكاليف الإقامة يثير السخرية بعد أن كانت كوريا الشمالية تتحدث مرارا عن المعاملة على قدم المساواة.

وللنظام في كوريا الشمالية سجل طويل من طلب مبالغ مالية كبيرة من الدول الأخرى، لتغطية تكاليف وفوده وحتى أولئك الذين يستضيفهم على أراضيه.

والمشكلة الأخرى التي تواجه القمة، هي الطائرة التي ستقل الوفد الكوري الشمالي إلى سنغافورة، إذ تستخدم بيونغ يانغ طائرات قديمة تعود إلى الحقبة السوفيتية، الأمر الذي قد يشكل مجازفة بسبب طول الرحلة.

وللعثور على مخرج من هذه العقبة، قد يطلب من الكوريين أن يستخدموا طائرة قديمة للسفر إلى الصين، ومن هناك يستقلون طائرة تقدمها دولة ثالثة، ذلك أن المسافة بين بيونغ يانغ وسنغافورة تبلغ 4800 كلم.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::
وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان: الرقمية تعتبر أحد أهم تحديات القطاع حاليا ومستقبلا تم عرضها خلال اجتماع للحكومة ، برئاسة الوزير الأول تحديد خمسة محاور استراتيجية لأداء أفضل للاقتصاد الوطني بخصوص علاقات الأخوة والتضامن التاريخية التي تربط البلدين لعمامرة يستقبل من طرف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التي كانت قد انعقدت يوم 27 جويلية الماضي انضمام الكشافة الإسلامية الى الجمعية العالمية للمرشدات على مستوى مرتفعات الحظيرة الوطنية للشريعة بالبليدة الحماية المدني تتمكن من إخماد 70% من حريق الغابة شعب متضامن لا يهزمه كورونا..؟ ! تم تقديم الإسعافات له من قبل الحماية المدنية عشريني ينهي حياته إضرام النار في جسده لممارستها للتضليل الإعلامي والتلاعب بالجزائر وزارة الاتصال تسحب الاعتماد لممثلية قناة العربية حسب النشرية الشهرية للديوان الوطني للإحصائيات تراجع أسعار الاستهلاك بــ 1،1 % خلال شهر جوان العملية استغرقت أياما متواصلة استنفار مصالح الحماية المدنية لإخماد حريقين بغابتين بقسنطينة سطيف الشرطة توزع الأقنعة الطبية على المواطنين خلال حملة تحسيسية خنشلة أسعار القهوة ترتفع دون رقيب ولا حسيب