البرنامج يشرف عليه رئيس أمن الدائرة الجديد.. تحسن ملحوظ في الوضع الأمني بمدينة العلمة في سطيف

2٬213

في إطار مخططها الأمني الجديد الرامي إلى التصدي لشتى أشكال الجريمة الحضرية، وبفضل البرنامج الأمني المسطر مؤخرا على مستوى إقليم دائرة العلمة التي تعد إحدى أهم دوائر الولاية سطيف، وبعد أن تمت دراسة كيفيات انتشار مختلف وحداتها الأمنية الميدانية وطرق توزيعها وانتهاج نظام عمل مدروس ومحكم،يمكن من التدخل وبكل نجاعة وصرامة لتوقيف المجرمين وتقديمهم أمام العدالة مع مساءلة المخالفين لقانون المرور. 

البرنامج الأمني يشرف عليه شخصيا رئيس أمن الدائرة “مسعود أبركان منير” المعين مؤخرا على رأس أمن الدائرة وبتوجيه مباشر من قبل رئيس أمن الولاية، يتم من خلاله تسخير العدد الكافي والكفيل بتأمين كامل قطاع اختصاص الأمن الوطني والذي يجسد من خلال توزيع مورد بشري هام وبطريقة مدروسة تكفل ديناميكية وفعالية أكثر لتدخلات أفراد الشرطة خاصة في إطار مكافحة الجريمة الحضرية بشتى أنواعها مع تكليف وحداتها الأمنية المتخصصة لفرض الانضباط المروري اللازم بدائرة تشهد دخول ما يقارب الـ 50 ألف سيارة يوميا.       

مصالح أمن دائرة العلمة تمكنت في ظرف أسبوع من توقيف 40 شخص مع حجز كمية من المخدرات قرابة النصف رطل، 90 قرصا من المؤثرات العقلية 150 وحدة من المشروبات الكحولية مع مصادرة 12 سلاحا أبيضا محظورا عبارة عن خناجر، سكاكين، سيوف، وقارورات غاز مسيل للدموع.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::