الأولى بحصدهما الفوز الثاني تواليا

صدارة رباعية في مجموعة وسط-غرب تؤكد نيتها في نيتها لعب الأدوار الأولى

12

أفرزت الجولة الثانية لبطولة الرابطة الثانية للهواة لكرة القدم، مجموعة وسط-غرب، عن قيادة رباعية من بينها صاعدين جديدين، بمناسبة الجولة الثانية.

و نجح كل من شباب تموشنت و شبيبة تيارت في التأكيد على نيتهما لعب الأدوار الأولى بحصدهما الفوز الثاني تواليا. ففي ملعبه “مبارك بوسيف” استغل فريق “السيارتي”, الذي ضيع الصعود خلال الأمتار الأخيرة للموسم الماضي, مشاكل رائد القبة للفوز عليه (3-2) بفضل ثنائية بن طيبة, واقتناص ثلاث نقاط جديدة من شأنها دفعه لمواصلة المشوار الذي لا يزال طويلا نحو التتويج باللقب.

بدوره, تغلب فريق شبيبة تيارت -الذي حلّ رابعا في بطولة الموسم المنصرم- على ضيفه أولمبي المدية بثنائية نظيفة (2-0), ليبدي “التيارتية” صحة جيدة مطلع في مطلع هذا الموسم, عكس “الأولمبي” النازل من الرابطة المحترفة, الذي يكتفي عداه بنقطة وحيدة لحد الآن.

كما نجح الفريقان العائدان إلى أجواء بطولة الرابطة الثانية, ترجي مستغانم و شباب المشرية, من تحقيق المفاجأة بانتزاعهما نقاط الانتصار داخل الديار ضد كل من وداد بوفاريك (2-0) و غالي معسكر (1-0). وبهذا تتقاسم الفرق الأربعة كرسي الريادة في مجموعة وسط غرب برصيد 6 نقاط لكل واحد .

و بملعب 20-أوت-1955 بالجزائر العاصمة, انتهت المواجهة بين النازلين من قسم الأضواء نصر حسين داي – سريع غليزان بنتيجة التعادل السلبي (0-0), وهي نتيجة لا تخدم مصلحة اي فريق.

و ما عدا رائد القبة و صفاء خميس مليانة (المركز الأخيرة, 0 ن), اللذان لم يكسبا أي نقطة منذ انطلاق البطولة, تمتلك بقية الفرق نقطة واحدة على الأقل, في انتظار ما ستفسر عنه مجريات الجولات القادمة من البطولة الوطنية.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::