الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي،الطيب زيتوني: التغيير الحقيقي لا يتحقق إلا بالحوكمة الاقتصادية الراشدة

2٬458

قال الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي, الطيب زيتوني, أمس, أن “التغيير الحقيقي لا يتحقق إلا بالحوكمة الاقتصادية الراشدة”, مبرزا ضرورة إعطاء “صلاحيات أوسع” للجماعات المحلية.

وأضاف زيتوني,خلال تجمع شعبي نظمه بالمركز الرياضي النسوي ببن عكنون في آخر يوم من الحملة الانتخابية لمحليات 27 نوفمبر, أن “التغيير الحقيقي لا يمكن أن يكون إلا بالحوكمة الاقتصادية الراشدة”, مشيرا الى أن مقاربة حزبه تعتمد على “حوكمة محلية تعطي الكلمة للمواطن”.

وشدد على ضرورة “إبعاد الفعل الإداري عن العمل السياسي وإعطاء صلاحيات أوسع للجماعات المحلية”.

كما دعا الى تشكيل تحالفات, بعد الانتخابات المحلية, من أجل “إيجاد حلول للمشاكل التي يتخبط فيها المواطن”.

            وأضاف أن التجمع الوطني الديمقراطي “أصبح يتشكل من مناضلين شباب سيساهمون في بناء الجزائر الجديدة”, مشيرا بالقول: “نحن حزب قوي وشبابه يمثل الجزائر الجديدة التي ستخدم المواطن عن طريق مجالسه المحلية المنتخبة”.

وفي سياق آخر, دعا الطيب زيتوني الى التصدي للمؤامرات التي تحاك ضد الجزائر, والتي تستخدم فيها “حروب سيبيرانية وإلكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي”, مبرزا أهمية تبني “مقاربة إعلامية جديدة” في التعامل مع هذه الهجمات.

كما تطرق الى ما وصفه بالتحالف “الفرنكو- صهيوني- المخزني” الذي “لا يريد للجزائر أن نكون سيادية في مواقفها”, مذكرا بمختلف الهجمات التي تعرض لها الجيش الشعبي الوطني.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::