الأمن الايطالي يلقي القبض على 25 مهاجرا حراقا

0 273

آيت سعيد.م

حسب بيان لمصالح أمنية إيطالية أنه تم اعتراض مجموعتين من المهاجرين السريين، تشتملان على 25 شخصاً، ادّعوا جميعاً أنهم يحملون الجنسية الجزائرية، واستنادا لمصادر إعلامية إيطالية، فإن عناصر درك (كارابينييري) فرقة كاربونيا، أوقفوا المهاجرين في وقت مبكر من صباح أول أمس، في بلدية سانت آنا أرّيزي ـ سولتيشيس، جنوب الجزيرة، حيث تم تعقب المجموعة الأولى المكونة من 15 شاباً، بينهم امرأة أيضا، في الصباح المبكر، بناء على بلاغ مواطن للشرطة، من قبل فرقة درك سان جوفاني سويرجيو قرب الساحل في المنطقة.

وقد تم تعقب المجموعة الثانية المكونة من 10 مهاجرين من قبل دورية لعناصر درك ناراكو، بينما كانت تسير في شوارع مركز مدينة سانت آنا أرّيزي بعد أن تركت القارب الصغير الذي كان يقلّها على الساحل.

من جهة أخرى دعت المفوضية الأوروبية الدول الأعضاء في الاتحاد إلى تحمل مسؤولياتها من أجل بلورة حل طويل الأمد لمشكلة الهجرة وإنزال المهاجرين. وجاء هذا النداء في إطار التعليق على قضية سفينة أكواريوس، التي تحمل 141 مهاجراً ولم تنجح طواقم السفينة حتى الآن في إيجاد مرفأ أوروبي “آمن” لإنزالهم.

وكانت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي قد تمسكت بقوة خلال قمتها الأخيرة نهاية جوان الماضي، بفكرتي إقامة مراكز مراقبة للمهاجرين داخل أراضيها، ومنصات إنزال في دول الجوار، وذلك في إطار سعيها للتعامل مع مشكلة الهجرة.

هذا و لقي جزائريين اثنين مصرعهما لما سقطت عليها حجارة في غابة بكرواتيا التي هاجرا إليها بطريقة غير شرعية، و وبناء على المعلومات المتوفرة، فإن الضحيتين هم حمري ياسين (25 سنة) والعربي حسين (25 سنة) يقطنان ببلدية بونوح دائرة بوغني ولاية تيزي وزو،  توفيا بتاريخ 12 أوت على الساعة الرابعة صباحا بزغرب في كرواتيا،  بإحدى الغابات بعد تساقط عليهم بعض الحجارة المنهارة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::