استمرار الجزائر كشريك موثوق في مواجهة التحديات العالمية

وزير الشؤون الخارجية،أحمد عطاف،يؤكد من بنيويورك:

1٬960

                  أكد وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج،أحمد عطاف،أول أمس بنيويورك،استمرار الجزائر في المساهمة كشريك “مسؤولوموثوق” في مواجهة التحديات العالمية،من خلال تقديم الأفكار والمبادرات التي من شأنها تعزيز دور العمل المتعدد الأطراف في الحفاظ على السلم والأمن الدوليين.

                  هذا وجاء ذلك في خطاب ألقاه عطاف خلال ترأسه بمقر الأمم المتحدة, في إطار زيارة العمل التي يقوم بها إلى نيويورك بتكليف من رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون،لحفل استقبال يندرج في سياق النشاطات التي تهدف للترويج وحشد الدعم لترشيح الجزائر لعضوية مجلس الأمن خلال الفترة 2024-2025.

                      كما استعرض عطاف خلال الحفل الذي عرف مشاركة هائلة من سفراء وممثلي الدول الأعضاء بالأمم المتحدة وكذا إطارات وموظفي هذه المنظمة, التحديات التي تواجهها الأمم المتحدة في المرحلة الراهنة وآفاق تجاوزها،مركزا على العلاقة الخاصة والمتميزة التي تربط بين الجزائر والهيئة الأممية، إلى جانب الدور الذي اضطلعت وتضطلع به الجزائر في محيطها الإقليمي بأبعاده العربية، الأفريقية والمتوسطية، وعلى الصعيد الدولي, الى جانب أهداف ترشيح الجزائر وأولويات عهدتها بمجلس الأمن.

                       وافتتح كلمته بهذه المناسبة بنقل تحيات السيد تبونللمشاركين, مذكرا في ذات السياق أن رئيس الجمهورية يولي أهمية بالغة للدور الحيوي للأمم المتحدة وأنه “يظل نصيرا قويا لجهودها الرامية لترقية حقوق الإنسان والحفاظ على السلم والأمن الدوليين والنهوض بالتنمية المستدامة”.

                           وعن ترشيح الجزائر للعضوية بمجلس الأمن, أعرب الوزير عن قناعته بأن ذلك يعد “امتدادا طبيعيا لدورها والتزامها بتعزيز التعاون الدولي من أجل بناء نظام عالمي يسوده السلم والاستقرار والازدهار”، مذكرا بالشعار الذي اختارته الجزائر عنوانا لترشيحها وهو “معا لإعلاء مبادئ وأهداف ميثاق الأمم المتحدة من أجل تحقيق مستقبل أفضل للجميع”.

                              و أوضح أن الرؤية الجزائرية تنعكس أيضا عبر الأولويات التي ستعمل الجزائر على تحقيقها في مجلس الأمن والمتمثلة في العمل على تعزيز التسوية السلمية للأزمات وتوطيد الشراكات ودعم دور المنظمات الإقليمية وتعزيز مكانة المرأة والشباب في مسارات السلم الى جانب إضفاء زخم أكبر على الحرب الدولية ضد الإرهاب.

                             وفي هذا السياق, جدد أحمد عطاف التأكيد على “الالتزام القوي والحازم للرئيس عبد المجيد تبون بأن الجزائر ستتحمل هذه المسؤولية بشعور عميق من التواضع والتفاني والالتزام وأنها ستساهم كشريك مسؤول وموثوق في مواجهة التحديات العالمية،من خلال تقديم الأفكار والمبادرات التي من شأنها تعزيز دور العمل المتعدد الأطراف في الحفاظ على السلم والأمن الدوليين”.

                                الى ذلك،تناول وزير الخارجية التحديات الماثلة أمام الأمم المتحدة في المرحلة الراهنة والتي قال أنها “أضحت أكثر حدة وأكثر ضراوة مما كانت عليه في السابق”،مشيرا في ذات السياق الى أنه وعلى الرغم من كل النقائص التي تشوب أداء هذه المنظمة من جراء افتقارها إلى الإرادة السياسية اللازمة للوفاء بوعود طال انتظارها،إلا أن شعوب المعمورة لا تزال تتمسك بها ك”منارة أمل ومستودع أبدي” للتطلعات المشروعة للبشرية جمعاء.

 

التعليقات مغلقة.

Headlines
الاخبار::
في كلمة قرأها نيابة عنه وزير الصحة في مؤتمر عمان،رئيس الجمهورية: الوضعية المأساوية لسكان قطاع غزة وصمة عار في تاريخ الإنسانية مساهمتها المالية المسبقة لصالح الفلسطينيين وتسير دولتهم: الرئيس تبون يعلن عن تسديد الجزائر للشطر الثاني للسنة الجارية مجلة الجيش في افتتاحية حملت "الجزائر الجديدة .. غد أفضل وآفاق أرحب": الجيش يواصـل تأدية مهامه الدستورية دون هـوادة وباقتـدار منذ بدء عدوان الإسرائيلي على قطاع غزة: ارتفاع حصيلة الشهداء الصحفيين إلى 150 شهيدا على مستوى مقر السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بالجزائر العاصمة: الشروع في سحب الاستمارات من قبل الراغبين في الترشح للرئاسيات اضطراب جوي ممطر بالغرب والوسط على مدار 5 أيام وموزعين على 2893 مركز إجراء عبر التراب الوطني: أزيد من 860 ألف مترشح يشرعون في اجتياز امتحانات بكالوريا 2024 التاريخ صناعـة ومواقف..!؟ سوناطراك تنظم حملة تشجير بمنتزه “دنيا بارك” بدالي إبراهيم في تصريح لوزير التربية الوطنية،بلعابد،من ولاية المنيعة: امتحان شهادة البكالوريا في يومه الأول تم في ظروف“ممتازة” هلاك 5 أشخاص وإصابة 283 آخر بجروح خنشلة : فرقة البحث والتدخل توقيف شخصين وحجز مؤثرات عقلية