ارتفاع في كمية الحبوب المجمعة بنقاط التخزين

0 818

سجلت كمية الحبوب المجمعة بنقاط التخزين بولاية تيسمسيلت، برسم موسم الحصاد والدرس الماضي، ارتفاعا محسوسا ببلوغها أزيد من 800 ألف قنطار،

حسبما أفادت به مديرية المصالح الفلاحية. وأوضحت مصلحة ضبط الإنتاج النباتي والحيواني، بأن كمية مختلف أصناف الحبوب التي تم جمعها على مستوى نقاط التخزين التابعة لتعاونية الحبوب والبقول الجافة لمهدية (تيارت) بلغت إلى غاية نهاية سبتمبر الماضي 810 ألف قنطار، مقابل أكثر من 300 ألف قنطار خلال نفس الفترة من الموسم 2016-2017. وأرجع ذات المصدر هذا الارتفاع إلى الإجراءات المتخذة من قبل المديرية المذكورة بمعية تعاونية الحبوب والبقول الجافة والتي شملت تسخير 16 هيكل إضافي لتخزين الحبوب بقدرة إجمالية تصل إلى أكثر من 500 ألف قنطار من الحبوب عبر بلديات تيسمسيلت وأولاد بسام وسيدي عابد وبرج الأمير عبد القادر وثنية الحد والعيون. وأضاف بأن هذه الهياكل الجديدة تضاف إلى تسع نقاط تخزين المسخرة قبل بداية حملة الحصاد والدرس الماضية والتي تصل سعتها الإجمالية إلى أكثر من 300 ألف قنطار. كما شملت الإجراءات أيضا فتح لأول مرة بالولاية فرع للتعاونية المذكورة بعاصمة الولاية والتي مكنت من تقريب خدماتها من منتجي الحبوب بالمنطقة لاسيما في مجال دفع المحصول، وكذا تسديد مستحقات الفلاحين على مستوى نفس الفرع بدل التنقل إلى بلدية مهدية (تيارت). وصرح عدد من منتجي الحبوب ببلدية عاصمة الولاية، أن عملية تجميع محصول الحبوب جرت خلال حملة الحصاد والدرس الماضية بصفة جيدة، مثمنين الدور الذي لعبته كل من مديرية المصالح الفلاحية وتعاونية الحبوب والبقول الجافة لمهدية في تنظيم عملية التخزين وتوفير الوسائل الضرورية لفائدة المنتجين. يذكر أن حملة الحصاد والدرس الماضية بولاية تيسمسيلت قد أسفرت على إنتاج يقدر بأكثر من 5ر1 مليون قنطار من مختلف أصنف الحبوب، مع تسجيل ارتفاع محسوس بأكثر من 675 ألف قنطار مقارنة بالموسم الفلاحي 2016-2017.

ق. م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::