اتفاقية ترقية المعالم الدينية الموجودة عبر مناطق الوطني بين وزارة السياحة و الشؤون الدينية والأوقاف

3٬353

تم التوقيع على اتفاقية إطار للشراكة والتعاون بين وزارتي السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي والشؤون الدينية والأوقاف، تقضي بتعزيز وتنسيق العمل وإيجاد أطر للتشاور وتبادل الآراء والخبرات لتثمين السياحة الدينية.

 

وتهدف هذه الاتفاقية التي وقع عليها أول أمس ،كل من وزيري السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي, محمد على بوغازي, والشؤون الدينية والأوقاف, يوسف بلمهدي, إلى تعزيز العمل المشترك بين القطاعين من أجل تثمين وترقية أهم المواقع والمعالم الدينية التي تزخر بها مختلف مناطق الوطن واستغلالها في المجال السياحي الذي أضحى أهم ركائز النمو الاقتصادي والاجتماعي في البلاد.

 

وفي هذا الإطار, أكد وزير السياحة في كلمة له على أهمية “التوقيع على هذه الاتفاقية التي ستعزز العمل المشترك بين قطاعه وقطاع الشؤون الدينية من خلال تطوير وترقية المواقع والمعالم الدينية والثقافية من أجل خلق توازن إقليمي وتحريك الحياة الاقتصادية والاجتماعية في مختلف المناطق التي تزخر بهذه المعالم”.

 

ومن بين أهداف هذه الاتفاقية “إعادة الاعتبار للمواقع والمعالم والأماكن الروحية والدينية بتهيئتها والترويج لها وبتصميم المسارات السياحية الدينية والزيارات الافتراضية والتسويق لها في مختلف الوسائط والدعائم المتاحة على شبكة الانترنيت إلى جانب تشجيع الاستثمار السياحي الوقفي وتثمينه في محيط المواقع والمعالم الدينية وتشجيع الأنشطة الحرفية التي تحافظ على الهوية الوطنية”.

 

كما ستسمح هذه الاتفاقية ب”ترقية أداء القطاعين وتطوير السياحة الدينية من خلال تنظيم حملات التوعية منسقة تحت إشراف الفاعلين و إقامة دورات تكوينية متخصصة لتحسين مستوى الموارد البشرية في مواضيع التي تنص عليها الاتفاقية إلى جانب العمل على تجنيد جميع جهود ومعارف وكالات السياحة والأسفار لخلق ديناميكية جديدة تسمح بإنشاء مناصب شغل جديدة وتحريك النشاط السياحي لاسيما في مواقع المعالم الدينية”.

 

من جهته, أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف على ضرورة “تفعيل هذه الاتفاقية من أجل تثمين المعالم والمقاصد الدينة واستغلالها في المجال السياحي”, مشيرا إلى أن هذه الاتفاقية “تندرج في إطار تجسيد مخطط عمل الحكومة وفق نظرة تشاركية مع جميع القاعات المعنية بما فيها قطاع السياحة”.

 

وذكر السيد بلمهدي في هذا الإطار بكل “العمل المشترك القائم بين قطاعه وقطاعا السياحة لاسيما في مجال الحج والعمرة”, مبرزا أهمية “تطوير هذا العمل من خلال استغلال المعالم و المواقع الدينية والروحية وحمايتها وتصنيفها”.

 

وأشار بالمناسبة إلى أهمية “بناء جامع الجزائر الكبير الذي يعد معلما دينيا وقطبا سياحيا فريدا من نوعه من حيث جمال هندسته وسعته”, مبرزا أهمية “تعزيز التعاون بين الجانبين في إطار اللجنة المشتركة التي ستنبثق بين الطرفين من أجل تجسيد أهداف الاتفاقية”.

التعليقات مغلقة.

الاخبار::
سكيكدة احتجاز 4 أشخاص داخل مصعد فندق بسبب حريق البليدة إطلاق تجربة استبدال الأسمدة الكيمياوية بأخرى طبيعية سيدي عبد الله في العاصمة سونلغاز تتخذ تدابير استثنائية للتدخل سريعا في حالة حدوث الأعطال بمبادرة من النائبين البرلمانيين "شخـاب" و"مـراح" ملبنـة "الصـومــام" تتبـرع لسكان خنشلـة بمليارين و700 مليون سنتيم فيما يتوقع جني 5 آلاف هكتارا جهود لإعادة تأهيل وتثمين غابات أشجار الفلين بسوق أهراس بسبب عدم التزام المصلين بالاجراءات الوقائية مصالح ولاية تبسة تلجأ إلى غلق عدد من المساجد حسب وزارة الصحة وخلال 24 ساعة الأخيرة تسجيل 1358 إصابة و761 تماثل للشفاء و38 وفاة خلال ترأسه لاجتماع تنسيقي مع الإطارات المركزية ،بلعابد: أدعو إلى ضمان تأطير بيداغوجي بكل مؤسسات الوطن رئيس الكونفدرالية الوطنية لأرباب العمل،سامي عاقلي: تخفيف الضغط الضريبي وإعادة النظر في الفوائد البنكية الرابطة الأولى (تسوية الرزنامة) اتحاد العاصمة - شبيبة القبائل حوار مفتوح للاقتراب من "البوديوم" زياش يُهدر هدفاً عالمياً في شباك أرسنال بن ناصر يدعم حكيمي بعد صافرات استهجان الجماهير بالسوبر الفرنسي