اتفاقية السلام والمصالحة بمالي تتقدم بشكل جيد

0 687

قال الوزير الأول، أحمد أويحيى، أول أمس في باماكو، أن عملية تنفيذ اتفاقية السلام والمصالحة بمالي “تتقدم بشكل  جيد” وأن الجزائر “مستمرة في دعمها،وأضاف في تصريح أدلى به للصحافة عقب محادثات أجراها مع نظيره  المالي، سوميلو بوبيه مايغا، أن: “عندما نجد أنفسنا بين الجزائريين والماليين، لدينا على الأقل مسألتين هامتين للمناقشة: تلك المتعلقة بتطورات اتفاقية  السلام في شمال مالي، والتي تشكل موضوعا مهما جدا بالنسبة لنا والتي تتقدم  بشكل جيد، إلى جانب التعاون الثنائي.

       وفيما يتعلق باتفاقية مالي للسلام، أشار الوزير الأول إلى أن “رئيس  الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، لمن مالي تحتل مكانة خاصة جدا في القلب، جد  حرص على الحفاظ على وحدة و سلامة وسيادة مالي،وأضاف أويحيى: “كنت جد سعيد باقتناء معلومات حول عملية تنفيذ اتفاقية  السلام التي تتقدم بشكل جيد والتي نواصل دعمها“.

           للإشارة، وقعت اتفاقية السلام والمصالحة في مالي، في مرحلة أولى في مايو 2015  وفي شهر جوان من نفس العام في المرحلة الثانية في باماكو من قبل جميع أطراف  النزاع وذلك بعد خمس جولات من الحوار انطلقت في جويلية 2014  تحت إشراف الوساطة الدولية، بريادة الجزائر، أما فيما يتعلق بالجزء الثاني من المحادثات، أوضح أويحيى أن التعاون  الثنائي يسير بشكل جيد بصفة عامة ولكن جوهره يتطلب المزيد من الجهود، مشيرا  إلى ان هناك مجالات تتقدم بصفة جيدة مثل تلك المتعلقة بتكوين الطلاب  الماليين في الجزائر، البلد الذي يمنح أكثر من 200 منحة دراسية سنويا.

         وفيما يخص الجانب الاقتصادي، اعتبر أن كلا البلدين لديهما الكثير من الجهود يجب القيام بها سويا للمضي قدما، موضحا في هذا الصدد: “اتفقنا معا على الخطوط  العريضة لجدول عمل الذي سيمكننا من تعبئة المزيد من قدراتنا بين نهاية هذا  العام التي ستشهد تنظيم الانتخابات التشريعية في مالي والسنة المقبلة التي  ستجرى فيها الانتخابات الرئاسية في الجزائر.

       وخلص أويحيى إلى القول: “يجب علينا العمل على ضمان تقدم التعاون  الجزائري-المالي ورفعه أكثر فأكثر نحو مستوى علاقاتنا السياسية.

                                                                                                                                                                                                                                                          خالد محمودي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::