إثر موت عون الشرطة،خديم محمد،دحسا بغليزان

الرئيس تبون يعزي عائلة شهيد الواجب الوطني

5

مهما اتخذت من أسباب الحذر إلا القضاء نافذ ولا ينفع معه حيطة،وإن كانت هذه جريمة مكتملة الأركان ويستحق مرتكبها العقوبة اللازمة نظير اقترافه هذا الفعل الشنيع،الذي كان وراءه إزهاق روح بشرية بريئة.
وفي هذا الصدد ولأنه والد كل الجزائريين والمسؤول عنهم جميعا وخاصة القوات النظامية، تقدم رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، يوم أمس الأربعاء، بتعازيه الخالصة وأصدق مشاعر المواساة لعائلة الفقيد،عون الشرطة خديم محمد، شهيد الواجب، الذي توفي يوم الثلاثاء المنصرم بغليزان،وذلك نتيجة تعرضه لحادث أثناء تأدية مهامه، حسب بيان لرئاسة الجمهورية.

كما تقدم السيد رئيس الجمهورية بتعازيه الخالصة لأسرة الشرطة، في وفاة المرحوم خديم محمد، شهيد الواجب، راجيا من المولى عز وجل أن يسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه جميل الصبر والسلوان.

هذا وكان عون الشرطة التابع لأمن دائرة زمورة بغليزان، قد توفي صبيحة الثلاثاء الماضي ، بعد تعرضه مساء الاثنين المنصرم لحادث دهس من طرف سائق شاحنة، أثناء تأديته لمهامه.

هوارية عبدلي

التعليقات مغلقة.

الاخبار::