أزمة مياه خانقة بعدة أحياء في سكيكدة

0 166

يعاني سكان عدة أحياء ببلدية سكيكدة على غرار حي 80مسكن، 45 مسكن والتعاونية العقارية 18 فيفري بهضبة صالح بوالكروة وغيرها من أزمة مياه خانقة منذ أزيد من 05 أيام والأخطر من ذلك تكرر 04 مرات في الشهر، لكن العجيب في الأمر الاحياء المجاورة غير معنية بهذه الازمة هل هذا يعقل؟

وذكر السكان في اتصال بجريدة “الراية” بأنهم كثيرا ما رفعوا انشغالاتهم للسلطات المحلية و حتى مديرية الجزائرية للمياه أين تم استقبالهم وتسجيلها بمحاضر رسمية، كما أكدوا بأن عملية التزويد ستطبق بصفة نهائية لكن دون جدوى.

وأضاف محدثونا بأنهم يتحملون مصاريف كبيرة بسبب ما يخصصونه من ميزانية لاقتناء المياه، حيث يقدر ثمن الصهريج الواحد بـ 2500 دينار جزائري، و هذا ما حول حياتهم الى جحيم لا يطاق كاشفين في الشكوى الموجهة للمدير الولائي لقطاع الري والسيد والي الولاية تسلمت “الراية” نسخة منها عن استمرار منذ عدة سنوات المعنيون ذكروا أنه بالرغم من مساعيهم مع رئيس البلدية ومدير مؤسسة الجزائرية للمياه،إلا أنهم في كل مرة يقابلون بأعذار واهية ووعود جوفاء على حد قولهم، والغريب في الأمر كما يؤكد لسكان هو أنهم تلقوا وعودا من طرف مدير وحدة الجزائرية للمياه بسكيكدة في عدة مرات حيق يخبرهم بأن هذه الأحياء ستزود بعد أسبوع وهاهي السنوات تمر على وعده ولا حياة لمن تنادي.

وعليه يأمل سكان الأحياء لمعنية من والي الولاية السيد حجري درفوف التدخل العاجل لحل هذه المشكلة التي باتت تؤرقهم باعتبار ولاية سكيكدة عاصمة السدود والماء بها غير موجود.

علاوة مطاطلة

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاخبار::