نحو حوار وطني جاد..؟!

من البوادر الحسنة والتي تعتبر فأل حسن على الوطن واستقراره ،أن رئيس الجمهورية الجديد المنتخب "عبد المجيد تبون" قد فتح ذراعيه للحوار بهدف إرساء جمهورية جديدة بقواعد جديدة .

العرب.. كل يوم في شأن..!؟

البلدان العربية التي كانت بالأمس بلدان مواجهة ،ليبيا وسوريا واليمن أصبت كل يوم في شأن ،بعدما قررت أقلية من الشعب أن تطالب بمظالم قديمة ترى أن نظام الحكم هناك قد تجاهلها وغفل عليها لسنوات رغم مطالبتهم بها،غير أنه في الحقيقة هذه أكذوبة كبرى .…

جاليتنا ولائحة الاتحاد الأوروبي..؟!

كانت للجزائريين المهاجرين الأوائل غاية واحدة وهي العمل والبحث عن قوت العيال ولم تكن لهم نية الإقامة في بلاد العدو فرنسا، وهو الشيء الكثير الذي جعل الكثير من الأجداد والآباء يعودون بمجرد تحصيل القليل من المال.

حقيقة الديمقراطية الغربية..؟!

حتى الذين يدعون أنهم يمارسون الديمقراطية ويحيونها واقعا ملموسا في الغرب كالأمريكيين والفرنسيين ، فهم في حقيقة الأمر ليسوا كذلك وإنما هم أنظمة جمهورية تدعي الديمقراطية ،وما الصراعات على كرسي الرئاسة ومقاعد البرلمان إلا دليل ذلك .

“الناس اللي فوق والناس اللي تحت”..!؟

) الناس اللي تحت( و ) الناس اللي فوق (عنوان مسرحية كنت قد قرأتها وشاهدت عرضها منذ زمن ليس بالقصير ،وهي كما يعلم المهتمون بعالم المسرح من تأليف المسرحي المصري الكبير "نعمان عاشور" ذو النزعة الاشتراكية التي تهدف إلى المطالبة بالعدالة…

ليت الزمان يعيد نفسه..!؟

بالتأكيد والكل يقر بأن ما من يوم يمر إلا وقد ترك وراءه ذكريات، في النفوس والقلوب،على جميع الأصعدة السياسية والثقافية والعلمية وأيضا في الصناعة والتجارة،ولذلك كثيرا ما نسمع وبكثير من الحسرة .."إيه يا زمن الفن الجميل" .