في تصريح لوالي الجزائر العاصمة الجديد ،عبد الخالق صيودة:
سنحرص على مبدأ استمرارية الإدارة و ديمومة المرافق العامة

في تصريح لوالي الجزائر العاصمة الجديد ،عبد الخالق صيودة:

قال والي العاصمة الجديد “عبد الخالق صيودة” أول أمس، أنه سيعمل على استكمال تنفيذ المخطط الاستراتيجي لتهيئة وتعمير ولاية الجزائر الممتدة إلى غاية 2035 بالموازاة مع السهر على تحسين خدمة عمومية ذات جودة للمواطنين.
وأضاف المحول من ولاية باتنة والذي ترك سمعة طيبة جدا لتفانيه في العمل وخدمة سكان الولاية التاريخية ،وذلك بمناسبة استلامه مهامه الجديدة كوالي ولاية الجزائر خلفا للسيد عبد القادر زوخ, أنه سيحرص على “مبدأ استمرارية الإدارة و ديمومة المرافق العامة” و أنه “عازم على مواصلة تنفيذ المخطط الاستراتيجي للتهيئة و التعمير الذي شرع فيه منذ 2009 و إلى غاية 2035”.
هذا و اعتبر الوالي في كلمة ألقاها أمام ممثلي السلك الأمني و أعضاء المجالس المنتخبة الولائية و البلدية و بحضور المدراء التنفيذيين و ممثلي المجتمع المدني, أن المشاريع الكبرى المندرجة في إطار المخطط الاستراتيجي لتطوير العاصمة هدفها “الارتقاء” بالعاصمة, مشيرا إلى ما شرع في تجسيده فعليا لاسيما “تحسين النقل, هيكلة النسيج الحضري, إعادة و تنشيط المركز التاريخي للعاصمة و كذا إعادة التوازنات الإيكولوجية و المحافظة على الأراضي الفلاحية”.
كما شدد على ضرورة “تسخير كل الإمكانات بعقلانية و انضباط لتحسين الخدمة العمومية”, داعيا المنتخبين المحليين و كذا نواب الغرفتين إلى “خدمة الساكنة”, من خلال “تحري الشفافية” و العمل على تقديم خدمة عمومية “تكون فيها الجودة و الجوارية حقيقة وليست مجرد شعار” .
و في الشق التنموي و الاقتصادي للعاصمة, أكد الوالي عزمه على “إطلاق كل المبادرات لتهيئة مناخ ملائم لتعبئة شاملة للطاقات الاستثمارية و لتحسين جاذبيتها الإقليمية و تحسين ميزتها التنافسية” و معتبرا أن دوره هو “خلق القيمة المضافة” التي ستوفر للساكنة فرص عمل أوفر و مستوى معيشي.
وقد التزم الحضور دقيقة صمت ترحما على أرواح ضحايا العمارة المنهارة بالقصبة السفلى, حيث “طمئن” الوالي بالمناسبة الأسر المتضررة بالقول “إن الولاية و السلطات العمومية لن تقصر و لن تدخر أي جهد للتكفل بالوضعية” في إشارة منه إلى حالة البنايات المهترئة.
و اغتنم الوالي الجديد فرصة لقائه بالسيد عبد القادر زوخ ليؤكد أن الوالي السابق كانت له “بصمة واضحة في تجسيد المخطط الاستراتيجي الطموح و تحقيق مكتسبات تنموية و ثورة جمالية للعاصمة”.
بدوره قال زوخ إنه منذ توليه مهام إدارة شؤون العاصمة في نوفمبر 2013 كان هدفه هو “خدمة الصالح العام” و لأن للعاصمة خصوصيتها فإنه “اجتهد لانجاز أشياء كبيرة لصالحها”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: