مسؤولة بمديرية الوقاية بوزارة الصحة
11 وفاة بداء الكلب منذ جانفي 2018

حسب المسؤولة بمديرية الوقاية على مستوى وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات السيدة “سامية حمادي” ،تم تسجيل 11 حالة وفاة نتيجة الإصابة بداء الكلب منذ شهر جانفي 2018 بالجزائر.

        وأضافت خلال يوم التكويني لفائدة الصحافيين حول داء الكلب عشية اليوم العالمي لمكافحة هذا الداء المصادف ليوم 28 سبتمبر من كل سنة أشارت المديرة الفرعية المكلفة بالأمراض المنتشرة واليقظة الصحية بمديرية الوقاية على مستوى الوزارة أن 11 حالة وفاة ناتجة عن داء الكلب تم تسجيلها منذ جانفي 2018 بالجزائر في حين أن المعدل السنوي يتراوح ما بين 15 إلى 20 حالة وفاة نتيجة هذا المرض ،وقالت أنه يتم سنويا تسجيل قرابة 120 ألف عضة (الأشخاص المصابين) من طرف حيوانات .

من جهة أخرى أوضحت نفس المسؤولة أن الكلب داء معد من أصل فيروسي يؤدي دائما إلى الموت بمجرد ظهور الأعراض السريرية مضيفة أنه في أغلب الحالات ينتقل فيروس داء الكلب إلى الإنسان عن طريق لعاب حيوان أليف أو بري لاسيما الكلاب.

سامعي محمود

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: