منذ بداية الموسم الشتوي و بعدة ولايات من الوطن
وفاة 23 شخصا بسبب فيروس الأنفلونزا الموسمية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

توفي 23 شخصا بسبب فيروس الأنفلونزا الموسمية بعدة ولايات من الوطن منذ بداية الموسم الشتوي، حسب أخر حصيلة أعلنت عنها، أول أمس، مديرية الوقاية وترقية الصحة بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات.


و كشف مدير الوقاية بالوزارة الدكتور جمال فورار أن معهد باستورالمكلف بتأكيد حالات الوفاة بعد اجراء التحاليل الضرورية حول الأنفلونزا الموسمية، “أحصى إلى غاية اليوم وفاة 23 شخصا بسبب هذا الفيروس بعدة ولايات من الوطن”.
و تأتي ولاية الجزائر العاصمة في مقدمة الحصيلة، بتسجيل 10 وفيات تتراوح أعمارهم ما بين 4 و65 سنة تليها ولاية برج بوعريريج ب 3 وفيات ثم كل من البليدة و تيبازة و غليزان بحالتي وفاة لكل واحدة منها وولايات وهران والمدية وسوق أهراس و سكيكدة بحالة وفاة واحدة لكل واحدة منها.
و أكد الدكتور فورار في هذا السياق أن 39 بالمائة من حالات الوفاة المسجلة يعاني أصحابها من أمراض مزمنة، سيما السكري والقصور الكلوي بالإضافة إلى حالتين لنساء حوامل.
و ذكر بالمناسبة أن هناك 730 شخصا مشكوك في إصابته بفيروس الانفلونزا الموسمية يخضعون إلى المتابعة الطبية بعدة مستشفيات من بينهم 223 حالة مؤكدة أي ما يمثل نسبة 30 بالمائة يوجد أصحابها في العناية المركزة.
و دعا مدير الوقاية في هذا الصدد إلى ضرورة احترام وسائل الوقاية والتوجه لمصالح الإستعجالات الطبية بمجرد ظهور أعراض الأنفلونزا والمتمثلة في المعاناة من آلام بالرأس وارتفاع درجة الحرارة والسعال وآلام بالحنجرة ليتم التكفل بالحالات قبل تطورها إلى تعقيدات حادة.
ويتوقع معهد باستور الجزائر أن تبلغ الإصابة بالفيروس ذروتها خلال شهر فيفري، لانخفاض درجة الحرارة و التقلبات الجوية، التي تميز هذا الشهر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: