وزير التجارة “كمال رزيق” يؤكد…كل مايتبع للقطاع خاضع للإجراءات الوطنية لمكافحة كوفيد-

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أكد وزير التجارة كمال رزيق يوم أمس بالجزائر أن كل المؤسسات التكوينية التابعة لقطاع التجارة ستخضع للإجراءات الوطنية التي ستتخذها الحكومة لمكافحة انتشار وباء كورونا، حسبما افاد به بيان للوزارة.

و قال رزيق خلال ترأسه بمقر الوزارة لاجتماع خاص بالمؤسسات التكوينية التابعة للقطاع بأن هذه الاخيرة “ستخضع كلها للإجراءات الوطنية التي ستتخذها الحكومة في مجابهة انتشار وباء فيروس كورونا وتكملة واستئناف البرنامج الدراسي على غرار باقي القطاعات التعليمية الأخرى مثل التعليم العالي والبحث العلمي و الاطوار التعليمية الثلاث لوزارة التربية الوطنية و مراكز التكوين والتعليم المهنيين”، يضيف ذات المصدر.

و كان الوزير قد استمع خلال هذا الاجتماع لعرض حال قدمه مسيرو كل من المدرسة الجزائرية للأعمال ومدرسة الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة ومركز التكوين التجاري (CEIAFAC) حول جميع الإجراءات المتخذة في ظل انتشار وباء كورونا من حيث برنامج الدروس وأجندة التربصات ومناقشة مذكرات التخرج.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: