للحفاظ على المرجعية الدينية الوطنية المرتكزة على المذهب المالكي
وزارة الشؤون الدينية تخصص فضاء لتلقي استفسارات المواطنين

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عززت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، بمناسبة شهر رمضان، الفضاءات المخصصة لاستقبال طلبات الفتوى بهدف الحفاظ على المرجعية الدينية الوطنية التي ترتكز على المذهب المالكي،حيث في هذا الصدد، أوضح مدير التوجيه الديني والمسجدي بالوزارة، عبد القادر قطشة، في تصريح له، أن الوزارة خصصت بوابة إلكترونية عبر موقعها الرسمي لتقلي استفسارات المواطنين والإجابة عنها بشكل فوري عبر البريد الإلكتروني، حيث تم تسخير قرابة 15 إماما لتقديم هذه الخدمة التي شرع في استخدامها منذ السنة الماضية.
كما سخرت الوزارة مجموعة من الأئمة الأكفاء لاستقبال المواطنين على مستوى مكتب الفتوى المتواجد بمقر الوزارة، إلى جانب فتح خطوط هاتفية لتلقي أسئلة المواطنين على غرار الخط الأخضر 1088.
وفي سياق متصل، أشار السيد قشطة الى أن الوزارة حثت الأئمة على التواصل مع المواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتلقي استفساراتهم حول مختلف القضايا الدينية والمساهمة في حل النزاعات العائلية، خاصة ما تعلق منها بقضايا الطلاق.

كما تم تحيين الموقع الرسمي للوزارة من خلال تخصيص أيقونات جديدة بمناسبة شهر رمضان، على غرار مواقيت الإفطار والإمساك، مع إمكانية تحميل كتب خاصة بالمسائل المتعلقة بالشهر الفضيل.
وسطرت الوزارة أيضا برنامجا يتضمن عدة أنشطة من بينها تنظيم زيارات يقوم بها الأئمة والمرشدات إلى المؤسسات العقابية بهدف توعية النزلاء والمساهمة في تصويب السلوكات من خلال تقديم دروس ومواعظ وتنظيم مسابقات دينية، فضلا عن
برمجة زيارات الى دور المسنين لمحاولة خلق جو عائلي في أوساط المقيمين بها، بالإضافة الى زيارات إلى المستشفيات لتقديم توضيحات حول المسائل الدينية الخاصة بشهر الصيام إلى جانب تنظيم حملات للتبرع بالدم.

وبنفس المناسبة، أصدرت الوزارة العشرات من الرخص لفتح مصليات على مستوى الأحياء السكنية الجديدة قصد تمكين المواطنين من أداء صلاة التراويح.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: