قال لصالح الإنجليزية، المنسق الوطني "للكناس" ميلاط:
وزارة التعليم العالي بدأت تتخلى تدريجيا عن الفرنسية

قال المنسق الوطني للكناس عبد الحفيظ ميلاط، أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بدأت تتخلى تدريجيا عن الفرنسية لصالح اللغة الانجليزية،وأضاف في منشور له ،هي بداية مشجعة ومستحسنة نتمنى أن تكون مجرد بداية وأن نرى خطوات أكبر في المستقبل.
وقال لأننا لا نحاسب الرجال بما فعل غيرهم نتمنى من الوزارة الجديدة اتخاذ الخطوات التالية:
1- الوقف الفوري للعمل بنظام بروغريس الفرنسي؛ وخلق نظام جديد بأيدي جزائرية مؤهلة، منعا للجوسسة العلمية.
2- البدء فورا وبدون تأخير في مراجعة نظام LMD لخلق نظام تعليمي جامعي يتوافق مع طبيعة منظومتنا الوطنية والعودة لتكوين المهندسين.
3- بداية تعويض اللغة الفرنسية باللغة الإنجليزية في التخصصات العلمية.
4- إعادة النظر في ملف الخدمات الجامعية، لوضع حد لعمليات النهب الكبيرة.
وحسب المختصين والملاحظين فإن وزارة التعليم العالي الحالية قد لا ترى ما نعا في اتخاذ بعض المواقف التي تعزز هذا التوجه الوطني والعلمي السليم ،خاصة وقد بدا مطلبا شعبيا يمثله الحراك والشارع الجزائري المطالب بالتغيير.
هذا ودعا ميلاط أساتذة الجامعات إلى عدم الاستجابة لأية دعوة للاضطراب موضحا أن هذا التوجه الخطير الغير مسؤول تغذيه بعض الأطراف المحسوبة على جهات من الإدارة المركزية للوزارة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: