الديوان الوطني للإحصائيات
نسبة التضخم بلغت 6ر4 بالمئة الى غاية مارس 2018

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بلغ تغير اسعار الاستهلاك على أساس سنوي 6ر4  بالمئة الى غاية مارس 2018، حسب ما علم لدى الديوان الوطني للإحصائيات.

و يمثل تغير اسعار الاستهلاك على أساس سنوي الى غاية مارس 2018 متوسط معدل  التضخم السنوي المحسوب خلال ال12 شهرا الممتدة من أبريل 2017 الى مارس 2018  مقارنة بالسنة الممتدة من أبريل 2016 الى مارس 2017.

أما التغير الشهري لأسعار الاستهلاك في مارس 2018 – و هو المؤشر الصافي  لأسعار الاستهلاك في مارس 2018 مقارنة بفبراير 2018- فبلغ 8ر0 بالمئة.

و بخصوص التغير الشهري حسب فئة المنتج، ارتفعت اسعار السلع الغذائية ب4ر1  بالمئة في مارس 2018 مقارنة بفبراير 2018.

و على سبيل المثال، ارتفعت أسعار المنتجات الفلاحية الطازجة ب9ر2 بالمئة نظرا  لارتفاع كبير في أسعار الخضر (+5ر18 بالمئة) و بنسبة اقل اسعار اللحوم الحمراء  (+4ر0 بالمئة) و الاسماك (+9ر1 بالمئة).

بالمقابل، سجلت أسعار بعض المنتجات الفلاحية تراجعا و خاصة لحوم الدجاج (-3ر2  بالمئة) و الفواكه (-2 بالمئة) و البطاطا (-7ر1 بالمئة).

أما أسعار المواد الصناعية الغذائية فسجلت استقرار نسبيا، حسب نفس المركز.

من جهة أخرى، قفزت أسعار المنتجات المصنعة ب3ر0 بالمئة فيما استقرت أسعار  الخدمات.

و حسب الصنف،  سجلت كل من أسعار الالبسة-الأحذية و الصحة-النظافة البدنية و  النقل و الاتصال نفس معدل الارتفاع الذي بلغ 2ر0 بالمئة مقارنة بفبراير  2018.

أما صنف المنتجات المختلفة فسجلت أسعارها ارتفاعا شهريا بلغ 5ر0 بالمئة  فيما سجلت أسعار باقي المنتجات تغيرا بسيطا.      

يذكر أن قانون المالية ل2018 يتوقع تضخما ب5ر5 بالمئة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: