بالقارة الأفريقية ستدخل حيز التنفيذ في جويلية 2020،سعيد جلاب
منطقة التجارة الحرة ستشكل سوقا بقيمة 3 ترليون دولار

قال وزير التجارة، سعيد جلاب أمس، أن منطقة التجارة الحرة لإفريقيا التي ستدخل حيز التنفيذ في جويلية 2020 ستشكل سوق قاري بقيمة 3 ترليون دولار دون أية رسوم أو قيود على الحدود.

وأضاف في كلمة له بمناسبة افتتاح الندوة الوطنية حول رهانات منطقة التبادل الحرة الأفريقية القارية أن إنشاء مثل هذه المنطقة سيؤدي علاوة على ذلك إلى تغطية سوق يصل إلى 2ر1 مليار نسمة و مجموع ناتج محلي إجمالي يبلغ 5ر2 مليار دولار.

و قال أن الاندماج الاقتصادي للجزائر في القارة الأفريقية هو خيار استراتيجي يتطلب حتما تطوير التجارة البينية و الشراكة بين البلدان الأفريقية، مضيفا أنه سيظل الاستثمار و التجارة عنصرين رئيسيين لدعم النمو و التنمية الاقتصادية المستدامة،و نتيجة لذلك فإن الجزائر تولي عناية خاصة لتطوير علاقات نموذجية مع شركائها الأفارقة نابعة من قناعتها بأن الاندماج الإقليمي سيكون له تأثير إيجابي و هام على النمو و النجاعة الاقتصادية.

و أكد بالمناسبة أن الجزائر ملتزمة بالعمل من أجل تحقيق المشاريع الهيكلية و التكاملية الكبرى ذات البعد الاقليمي و القاري و التي ستوفر هذه المشاريع الضخمة بالتأكيد “دفعا قويا و ستضمن أفاقا للنشاط الاقتصادي و التقدم الاجتماعي لجميع المناطق”.

و ذكر الوزير، في ذات السياق، أنه تم إطلاق المرحلة العملياتية لاتفاقية إنشاء منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية رسميا في القمة الاستثنائية لرؤساء الدول و الحكومات التي عقدت في نيامي أوائل يوليو 2019 و هذا بعد مصادقة 22 دولة إفريقية كحد أدنى للدخول حيز التنفيذ.

كما ذكر أن المرحلة الأولى من المفاوضات تشمل الوصول إلى أسواق السلع و الخدمات حيث مبدئيا يتم تفكيك 90 بالمائة من بنود التعريفة الرئيسية ابتداء من يوليو 2020 و ذلك لمدة 5 سنوات للبلدان التي لا تدخل ضمن البلدان الأقل نموا و 10 سنوات للبلدان الأقل نموا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: