تم إلى حد الساعة إيداع 73 رسالة نية للترشح
مقري:استبعد تنظيم الانتخابات الرئاسية في وقتها

في بيان لوزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية،كشف أن الحصيلة المؤقتة لعملية تسليم استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية للراغبين في الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 4 جويلية المقبل،قد بلغت إيداع 73 رسالة نية للترشح، حسب ما أفاد به أمس وجاء في البيان أن “الحصيلة المؤقتة لعملية تسليم استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية للراغبين في الترشح للانتخاب لرئاسة الجمهورية، والموقوفة إلى غاية يوم الاثنين 13 ماي 2019، تتمثل في إيداع 73 رسالة نية للترشح”.
وأضاف نفس المصدر أن المعنيين “استفادوا من حصص خاصة باستمارات الاكتتاب تطبيقا للأحكام القانونية المعمول بها”، مشيرا إلى أن هذه العملية “تسير في ظروف حسنة”.
غير أن من رؤساء الأحزاب من يشكك أصلا في إتمام العملية ،وفي مقدمة هؤلاء زعيم حمس عبد الرزاق مقري ،الذي قال:” استبعد تنظيم الانتخابات الرئاسية في وقتها المزمع شهر جويلية المقبل” .
هذا وحول ما يقال ويتردد حول إمكانية استدعاءه من قبل المحكمة العسكرية بالبليدة ،حاول تفنيد عقد أي اجتماع «مشبوه»، مشيرا إلى أنّ لقاءه بمستشار الرئيس السابق وشقيقه سعيد بوتفليقة، الموجود رهن الحبس المؤقت، كان في إطار مبادرة وطنية، وتم بمقر الرئاسة.
كل ذلك يبقى محل تقدير من قبل الجهات الرسمية سواء ما تعلق بانتخابات الرئاسية التي يبدو أن السلطات ماضية في تنفيذها والتحضير لها ،وكذا الذين أودعوا ملفات الترشح ،أو فيما يخص لقاء مقري بالسعيدبوتفليقة ،وهو ما ستكشف عن الأيام القليلة جدا القادمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: