أصحابها تكبدوا خسائر فادحة
مصالح الأمن تحجز سيارات نفعية وسياحية مهربة بسطيف

تمكنت مصالح الشرطة القضائية بأمن ولاية سطيف من حجز 8 سيارات بين نفعية وسياحية أغلبها مهربة من دولة “البوليزاريو” دخلت أرض الوطن دون وثيقة التصريح الجمركي، العملية تمت بالتنسيق بين مصالح الشرطة القضائية لولاية سطيف ومصالح الشرطة القضائية لولايتي تلمسان والمدية وهذا بعد التحقيقات التي باشرتها هاتين الولايتين و توصلتا إلى عصابة لتهريب السيارات من دولة “البوليزاريو” وتزوير ملفاتها القاعدية و من ثم بيعها إلى مختلف الولايات.


العملية مكنت من حجز 8 سيارات بعدة بلديات من سطيف معظمها شرقية ويتعلق الأمر بكل من بلدية العلمة، حيث تم حجز ثلاث سيارات من نوع ” رونواسباس” و سيارة ببلدية الولجة من نوع “سيتبواو” وأربع سيارات ببلدية بئر العرش نوع “كونغو” و “بيرلينغو” و يتراوح سعرها بين 200 و 500 مليون، السيارات تم شراؤها بصفة عادية ليجد أصحابها أنفسهم أمام خسائر فادحة بعد حجزها من طرف مصالح الأمن الوطني كونها مبحوث عنها لأنها مهربة من دول الجوار و دخلت بطريقة غير شرعية عبر الحدود الصجراوية و تم غرس ملفاتها القاعدية ومن ثم بيعها إلى ولاية غربية لتصل إلى ولايات الشرق، وتتحدث مصادر للجريدة عن وجود شبكة لتهريب هذه السيارات من “البوليزاريو” بأثمان زهيدة و من ثم إدخالها إلى البلاد عبر ولايات الغرب وتزوير وغرس ملفاتها القاعدية ببعض بلديات الوطن دون وثيقة التصريح الجمركي ” D3 ” وتسويقها عبر ولايات الوطن بصفة عادية وبأثمانها العادية ومن المنتظر أن تكشف هذه التحقيقات عن شبكة تهريبها و تزوير ملفاتها القاعدية ولا تزال عمليات الحجز متواصلة، حيث تحدث عن دخول عشرات السيارات من هذا النوع.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: