مسؤول بالمجمع العمومي للصناعة الميكانيكية (آي جي آم):وضع مخطط استثماري بقيمة 42 مليار دينار

أكد الرئيس المدير العام للمجمع العمومي للصناعة الميكانيكية (آي جي آم) بشير دهيمي ان المجمع قام بوضع مخطط استثماري بقيمة 42 مليار دينار تم انجازه حتى الآن بنسبة 80 بالمئة وينتظر استكماله مع نهاية سنة

2018

وقال دهيمي”يمكن القول ان الإمكانات الميكانيكية الوطنية موجودة “، مشيرا ان هذه الاستثمارات كانت مبرمجة في بخطة عمل المجمع خلال الفترة 2016-2022، والتي تركز على تطوير أنشطتها من خلال عصرنة تشكيلة المنتجات وتحسين جودتها وتطوير الإدماج الوطني وكذلك التصدير.
وأوضح دهيمي أن التجهيزات التي تم تصنيعها في السابق باتت اليوم من “الجيل القديم وغير فعالة”.
ويتعلق الأمر أساسا من خلال خطة عمل المجمع وتحت علامة الشركاء الأجانب للمجمع ، بتطوير تجهيزات من الجيل الجديد تماشى مع المعايير الدولية من اجل مواجهة المنافسة.
وفيما يخص الجرارات الزراعية المصنعة مع المجمع الأمريكي”أقرو ماسي فرجيسون”بقدرات متباينة (45 و 82 و 100 و 200 حصان) أشار ذات المسؤول ان مجمع (أي جي آم )ينتج حاليا بمعدل 5.000 جرار/ سنة مقابل 2.500 في السابق.
وفي إطار الاستثمارات المنجزة مع هذا الشريك الأمريكي أفاد المسؤول ووفقا لتوقعاته،انه من الممكن الانتقال إلى طاقة إنتاجية تصل إلى 8000 جرار/ سنة في عضون العامين المقبلين وذلك لتلبية الاحتياجات الإضافية، وبعدها إلى 10.000 وحدة / سنة وبالتالي المرور إلى مرحلة التصدير.
وأشار المسؤول أن الإنتاج الحالي المقدر بـ 5.000 جرار/سنة ، يلبي طلبات السوق حاليا بما يقارب 100 بالمئة ، مشيرا أن هذا الأداء يترجم فعلا قرار الحكومة بتوقيف استيراد الجرارات الزراعية المدرجة في قائمة 851 منتج المعلق عند الاستيراد مند يناير 2018.
وبالنسبة للحصادات- آلات الدرس المصنعة بالشراكة مع شركة”ماسي فيرغسون”فان النتاج أيضا مشجعة – حسب ذات المسؤول- بحيث وصلت قدرة إنتاج مجمع (أي جي آم ) 1.000 وحدة / السنة، ملبية بذلك الطلب كما ترتقب الشروع في تصدير الفائض.
أما بالنسبة لعتاد و تجهيزات معالجة التربة(المحاريث والأمشاط ..) المصنعة بالشراكة مع الشركة البرتغالية “غالوشو”، أشار دهيمي ان مجمع (اي جي آم) بإمكانه تلبية الطلب المحلي بنسبة 80 بالمئة، قائلا”كل ما يتحرك السوق السوق، لدينا القدرة لتلبية طلباته في غضون 6 أشهر لأن الخبرات والإمكانيات موجودة”.
وفيما يتعلق بعتاد و تجهيزات الأشغال العمومية أشار المسؤول إلى أنه ومن خلال شراكة مع الشركة الألمانية -السويسرية “ليبهرر”، سينطلق قريبا مشروع لتصنيع معدات شحن وإنزال الحاويات على أرصفة الموانئ .
وأوضح في ذات السياق، ان المجمع يعمل على تنفيذ المشروع وتطويره حاليا مع الشركة الألمانية السويسرية، مشيرا انه وبحلول نهاية عام 2018، سيبدأ المجمع بإنتاج الرافعات .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: