احتفاء باليوم العالمي للمرأة و تحت شعار "المرأة المروانية عبر الأجيال "
مروانة تكرم فحلاتها المجاهدات و المميزات في كل القطاعات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

  • سليم معاش

احتفاء باليوم العالمي للمرأة المصادف للثامن مارس من كل عام، أشرف الاتحاد الوطني للنساء الجزائريات دائرة مروانة، بولاية باتنة، على تنظيم احتفالية مميزة على شرف نساء المدينة أحتضنها المركز الثقافي “عبد الحميد بن باديس ” في هذه الجهة المهمة من الولاية المجاهدة.

هذه الفعالية التي حملت شعار” المرأة المروانيه عبر الأجيال ” حضرها رئيس المجلس الشعبي البلدي و بعض أعضاء المجلس الشعبي الولائي، الأمين الولائي لنقابة “سناباب” وكذا الأمين الولائي لأرباب العمل و الأمين البلدي لمنظمه أبناء المجاهدين مروانة، فضلا عن مجموع النساء العاملات في شتى القطاعات و كذا كل من كانت لها فرصة لحضور هذا الحفل الذي استهله المنظمون باستقبال مميز للضيوف من خلال جلسة على الطريقة التقليدية الشاوية بـ “دار جدي ” و البهو المقابل لها و الذي خصص به جناح للإكراميات فيما كان الرواق المقابل للبهو معرضا يضم صورا لأهم نساء المنطقة خصوصا منها المجاهدات اللائي خصص لهن معرض صغير يحوي بعض قصاصات جرائد تحاكي نضالهن الثوري الثري الذي يحاكي تاريخ مدينة الألفي شهيد”كورناي “،بعدها مباشرة تم الافتتاح الرسمي للتظاهرة من خلال عرض شريط فيديو يخص المجاهدة “بوذن أم السعد ” و الذي أبرز نضال هذه المجاهدة الأوراسية الكبيرة، التي سجلت حضورها في القاعة و كانت الفرصة مواتية لشابات اليوم للتعرف عليها عن قرب خاصة و أنها كانت أولى من حظيت بتكريم وسط زغاريد و تصفيقات حارة امتزجت بدموع فرح للقاء واحدة من صانعات تاريخ المنطقة،وأخريات من مثيلات المجاهدة “عيشة بيشة ” مثلما حضيت المعلمة المتقاعدة “بوعربي حفصية ” بتكريم خاص نظير عطائها الكبير للمدرسة المروانية.
كما تم أيضا تكريم الشابة “لحسن “، التي الفت أول كتاب باللغة الأمازيغية، كما كرمت العديد من النساء العاملات والمتقاعدات في مختلف القطاعات مثل الأمن والحماية المدنية وكذا البرلمانية السابقة “بن قسمية إسمهان ” في أجواء احتفالية راقية جدا أبدع الإتحاد الوطني للنساء الجزائريات مكتب مروانة ممثلا في رسمه وسط حضور أعلامي لافت وبحضور يومية الراية الجزائرية. الفعاليات الاحتفالية تواصلت بحفل فني نشطه نخبة من الفنانين الشباب مثل ” يوراس سامي، الشاب نينو “، بمشاركة الفرقة الموسيقية ثازيري.
مندوبة الدائرة للإتحاد الوطني للنساء الجزائريات السيدة”سكراني لبنة “و في حديث جانبي خصت به يومية “الراية “، أكدت أنها سعيدة جدا بهذا الحضور المميز في هذه التظاهرة وفي مناسبة مثل هذه عزيزة على قلب كل امرأة رافعة تحياتها لكل نساء المدينة و الجزائر اجمع مؤكدة على وجوب تواصل النضال النسوي مستلهمة هذا التحدي من المجاهدات اللائي سجلن حضورهن في القاعة معربة عن شكرها الجزيل لكل من ساهم في إنجاح التظاهرة “.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: